الصحة العالمية تحذر من وباء أشد فتكا من كورونا

حذر مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، من أن العالم يجب أن يكون مستعدا لمواجهة وباء أشد فتكا من كورونا.

وقال غيبريسوس في خطاب أمام جمعية الصحة العالمية والتي تضم 194 دولة، إن التهديد القادم من مرض مجهول يحمل إمكانية كونه أكثر فتكا لا يزال محتملا.

وأضاف، رغم الإعلان عن نهاية كوفيد-19 كحالة طوارئ صحية عالمية، إلا أن تهديد الصحة العالمي لا يزال مستمرا.

وأشار إلى أن الخطر الناشئ من ظهور سلالة مرضية جديدة يمكن أن يؤدي إلى موجات جديدة من المرض والوفاة لا يزال قائما.

وتأتي هذه التصريحات بالتزامن مع إعلان منظمة الصحة العالمية عن إطلاق شبكة دولية لمراقبة مسببات الأمراض، بهدف تحديد التهديدات الناشئة عن الأمراض والاستجابة لها باستخدام علم الجينوم، والذي يساهم في تحليل وتتبع وتطوير العلاجات واللقاحات للفيروسات والبكتيريا والكائنات الحية الأخرى المسببة للأمراض.

وتداولت تقارير إعلامية في وقت سابق مصطلح “المرض إكس”، والذي يشير إلى وباء دولي خطير يمكن أن يكون سببه عامل ممرض غير معروف حاليا.

وذكرت التقارير أنه يجب التركيز على البحث عن عدد قليل من الأمراض المعدية المحددة، بما في ذلك فيروسات “إيبولا – ماربورغ – حمى لاسا – وفيروسات نيباه وزيكا”، لافتة إلى أنها تشكل أكبر قدر من الخطر على الصحة العامة، بسبب إمكاناتها الوبائية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*