قتلى لقسد بقصف مسيرة تركية قرب مقر “عبدي” بريف الحسكة

قتل وجرح عدد من عناصر “لقوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، اليوم الثلاثاء، من جراء استهداف طائرة مسيّرة موقعاً لهم قرب قاعدة أميركية شمالي الحسكة.

وقال مصدر محلي إن المسيّرة قصفت مقراً تابعاً “للقوات الخاصة بمكافحة الإرهاب” في منطقة استراحة الوزير التي تضم قاعدة لقوات التحالف الدولي إلى جانب مقر إقامة قائد “قسد” مظلوم عبدي.

وأضاف أن القصف أسفر عن مقتل عنصرين وإصابة 4 آخرين، مشيراً إلى أن من بين المصابين قيادي في “القوات الخاصة أصيب بجروح بليغة نقل إثرها إلى مشفى عسكري في الحسكة”.

وهذه المرة الأولى التي تستهدف فيها تركيا مقار عسكرية “لقوات سوريا الديمقراطية” بالقرب من قاعدة التحالف الدولي.

وبحسب المصدر فإن المقر المستهدف أكبر مراكز “القوات الخاصة” التي تنطلق منها العمليات المشتركة مع التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة” (داعش).

وتقع قاعدة استراحة الوزير على بعد نحو 50 كم جنوبي الحدود التركية، وتعد أهم قواعد التحالف الدولي والقوات الأميركية في المنطقة ومقراً لإقامة الوفود الأميركية الرسمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*