مرصد حقوقي: سياسات أوروبية تمييزية أسفرت عن وفاة مهاجرين سوريين

عبر المرصد الأورو متوسطي لحقوق الإنسان عن استنكاره للسياسات الأوروبية التمييزية بحق اللاجئين والمهاجرين، والتي أسفرت عن وفاة 20 مهاجراً معظمهم من سوريا.

وجاء ذلك تعليقاً على حادثة غرق 20 مهاجراً وطالب لجوء معظمهم سوريون، قبالة السواحل التونسية في 25 آذار/مارس الحالي، ودعا المرصد الحقوقي الاتحاد الأوروبي بتغيير سلوكه بما يتعلق بملف الهجرة واللجوء.

وقال التقرير إن الاتحاد الأوروبي أظهر استعداداً غير مسبوق لاستقبال اللاجئين الأوكرانيين وتوفير مختلف التسهيلات لهم، بينما يستمر برفض طالبي اللجوء الآخرين.

وأضاف بأن السياسات الأوروبية ترفض السماح لمهمات الإنقاذ غير الرسمية بالعمل بحرية للتعامل مع حوادث الغرق في المتوسط.

وأكد المرصد على ضرورة تبني سياسة تراعي الأبعاد والدوافع الإنسانية في التعامل مع المهاجرين وطالبي اللجوء.

وشدد على أهمية العمل في ذات الوقت مع دول المصدر لبحث جميع الطرق الممكنة للتقليل من حوادث الغرق، بما في ذلك إطلاق مهام إنقاذ رسمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*