مقتل قيادي في أحرار الشام – القاطع الشرقي بغارة جوية شرقي حلب

قتل قيادي في حركة أحرار الشام – القاطع الشرقي مساء اليوم الأربعاء، بغارة جوية من طائرة مسيرة، استهدفت منزله قرب مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وذكرت مصادر محلية، أن طائرة مسيرة استهدفت بصاروخ القيادي في حركة أحرار الشام-القاطع الشرقي وقائد لواء أحرار عولان “صدام الموسى” الملقب “أبو عدي عولان”، أمام منزله في قرية الحدث قرب مدينة الباب.

وأفاد الدفاع المدني السوري، بمقتل شخص ونفوق عدد من المواشي بقصف صاروخي من طائرة مسيرة مجهولة الهوية استهدفه أمام منزل في قرية الحدث بريف مدينة الباب شرقي حلب مساء اليوم الأربعاء.

وتضاربت الأنباء حول تبعية الطائرة المسيرة التي استهدفت “أبو عدي عولان”، لروسيا أو التحالف الدولي أو تركيا.

وتعتبر حركة أحرار الشام – القاطع الشرقي ولواء أحرار عولان من الفصائل الموالية لهيئة تحرير الشام في مناطق درع الفرات شمالي حلب.

ويأتي هذا الاستهداف للقيادي في أحرار الشام بالتزامن مع خلاف مع فرقة السلطان مراد على تسليم معبر الحمران في جرابلس، والذي يفصل مناطق سيطرة الجيش الوطني عن مناطق قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، لوزارة الدفاع في الحكومة المؤقتة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*