وزير الخارجية التركي: سنقدم الدعم السياسي لنظام الأسد لإخراج قسد من الشمال السوري

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أن بلاده على استعداد لتقديم كل أنواع الدعم السياسي للنظام السوري، فيما يتعلق بإخراج الإرهابيين من الشمال السوري.

وقال جاويش أوغلو في مقابلة مع قناة “100” التركية اليوم الأربعاء، “أجرينا محادثات سابقا مع إيران بخصوص إخراج الإرهابيين من المنطقة، وسنقدم كل أنواع الدعم السياسي لعمل النظام السوري في هذا الصدد”.

وأضاف، من حق النظام السوري أن يزيل التنظيمات الإرهابية من أراضيه، لكن ليس من الصواب إن يرى المعارضة المعتدلة إرهابيين.

وانتقد الوزير التركي موقف الولايات المتحدة وروسيا من العملية العسكرية التركية المرتقبة شمال سوريا، مشيرا إلى أنهما لم يفيا بوعودهما بإخراج الإرهابيين من المنطقة، وهذا يدل على عدم جديتهما في محاربة الإرهاب.

كما انتقد تعزية القيادة المركزية للقوات الأمريكية لقوات سوريا الديمقراطية، باستهداف مسيرة تركية سيارة كانت تقل ثلاث قياديات من قوات قسد، معتبرا أن الولايات المتحدة تنافق في حربها ضد الإرهاب.

يذكر أن المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن، أكد في مقابلة تلفزيونية في 26 حزيران الفائت، وجود اتصالات دورية بين وحدات الاستخبارات التركية مع نظيرتها السورية وقال: “وحدات استخباراتنا تتفاوض من أجل المصلحة الوطنية”، ونفي وجود أي اتصال سياسي مع النظام السوري، كما استبعد إمكانية عقد اتفاق بين أنقرة ودمشق لإعادة اللاجئين السوريين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*