وفاة شاب متأثرا بحروقه قرب مدينة حارم شمالي إدلب

توفي شاب أمس الأربعاء، متأثرا بحروقه جراء حريق اندلع في منزلهم قرب مدينة حارم شمالي إدلب منذ أسبوعين.

وذكرت مصادر محلية، بأن الشاب “ياسر حميد الشلح” من مهجري مدينة معرة النعمان توفي أمس الأربعاء، متأثرا بحروقه جراء اندلاع حريق في منزلهم بقرية المزوق قرب مدينة حارم شمالي إدلب في 30 كانون الأول الفائت، بسبب انفجار مدفأة.

وتسبب الحريق حينها بوفاة الطفل “جود نزار الشلح” وإصابة أفراد عائلته.

وأصيب الشاب ياسر بحروق بليغة في معظم أنحاء جسده، ونقل على إثرها إلى المشافي التركية، وتوفي فيها لشدة الإصابة.

ويوم أمس الأربعاء، توفي الشابان محمد فيصل العلو 16 عاما وعلي العيدو 17 عاما، إثر اندلاع حريق ضخم في إحدى محطات الوقود في بلدة كفر لوسين شمالي إدلب.

وارتفع عدد الحرائق في مناطق متفرقة من مخيمات ومدن وبلدات ريفي إدلب وحلب شمال غربي سوريا خلال الأسبوعين الماضيين إلى 14 حريق، تسببت بوفاة 7 مدنيين بينهم ثلاثة أطفال وإصابة 14 مدنيا بينهم 5 أطفال و7 نساء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*