لليوم السابع الطيران الحربي يستهدف مدن وبلدات إدلب

تستمر الحملة الجوية على محافظة إدلب لليوم السابع على التوالي مستهدفة الأحياء السكنية والأسواق والمشافي وأطراف المدن والبلدات.
وقال مراسل زيتون إن الطيران الروسي استهدف صباح اليوم مدينة جسر الشغور بعدة غارات جوية بالتزامن مع قصف من راجمات الصواريخ، كما استهدفت الغارات قرى قيقون وعين الزرقا والنهر الأبيض في الريف الشمالي والشغور وحلوز والعالية بالريف الغربي أدت إلى استشهاد طفلة وإصابة خمسة آخرين في منطقة عين الزرقا، كما استهدفت الغارات بلدة بداما موقعة شهيدين وإصابات في قرية الكفير.
إلى ذلك سقط سبعة شهداء من عائلة واحدة نتيجة قصف جوي شنه طيران النظام على قرية حير الصبي بمحيط مدينة الدانا، كما أصيب مدني جراء غارات على وسط مدينة سراقب صباح اليوم، بعد أن استهدفها الطيران الروسي مساء أمس بأربع غارات على أطرافها.
وأغار الطيران الروسي على مقر للواء الحمزة التابع لحركة أحرار الشام في عين الزرقاء بريف مدينة دركوش أوقعت قتيلاً وعدة إصابات، بالإضافة إلى غارة جوية استهدفت مطار تفتناز العسكري.
وكان الطيران الروسي قد شن غارات مساء أمس على كل من بلدة النيرب بريف إدلب الشرقي وبلدة معرشورين بريف معرة النعمان والتمانعة ومعرة حرمة والركايا وكفرسجنة وكفرنبل ومعرة النعمان وحزارين ومعرزيتا وأم الصير في ريف ادلب الجنوبي بالقنابل العنقودية والصواريخ الارتجاجية.
يذكر أن الغارات الجوية قد بدأت بعد شن هيئة تحرير الشام معركتها في ريف حماه الشمالي في التاسع عشر من أيلول الجاري توقفت بعد يومين.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*