26 عنصر من قوات النظام بين قتيل وجريح إثر استهداف حافلة عسكرية غربي حلب

سقط 26 عنصر من قوات النظام بين قتيل وجريح اليوم الجمعة، إثر استهداف حافلة عسكرية كانت تقلهم على أحد المحاور بريف حلب الغربي.

وأقرت وسائل اعلام موالية للنظام، بمقتل 12 عنصر وإصابة 14 آخرين، جراء استهداف حافلة عسكرية بصاروخ موجه بريف حلب الغربي.

وأعلنت حركة أحرار الشام المنضوية ضمن الجبهة الوطنية للتحرير صباح اليوم، عن تدمير سيارة مليئة بعناصر من قوات الأسد على محور الفوج 111 بريف حلب الغربي، ومقتل من فيها، إثر استهدافها بصاروخ مضاد للدروع.

وتشهد مناطق التماس بين فصائل المعارضة وقوات النظام في أرياف إدلب وحلب وحماة قصفا متبادلا واشتباكات متكررة، كان آخرها يوم الأحد الماضي، عندما قامت قوات النظام باستهداف سيارة عسكرية لتبديل عناصر من جيش النصر التابع للجبهة الوطنية للتحرير على محور القاهرة بسهل الغاب غربي حماة بصاروخ موجه، ما تسبب بمقتل 6 عناصر وإصابة 4 آخرين بجروح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*