عطر زيتون

حين وَدَّعنا الياسمين

ياسمين محمد  إنه يوم الأحد، هو ليس ككل الأيام هنا، في ما مضى كان يوم الجمعة في بلدي مختلفاً عن بقية الأيام، كان صوت الأذان في يوم الجمعة يتكرر خمس مرات، أما الآن فلا صوت سوى لأجراس الكنائس، في كل ساعة ومع تمامها تأتي أجراس الكنيسة لتنبّهنا لغربتنا. واليوم بالتحديد، ومع ارتفاع أصوات أجراس الكنيسة أكثر من كل يوم، ومع ...

أكمل القراءة »

في عالم ينعدم فيه اللمس.. نحن مجاز الآخرين

زيتون – أحمد فرج ليس مستبعداً أن نقع في الحب عبر الإنترنت، بل ربما كان هو الحب الشائع هذه الأيام، لكن الغريب أن نتورط في علاقة عاطفية مع آلة أو نظام تشغيل إلكتروني، قد يكون الكلام مستهجناً، لكن الحياة تشير إلى قربنا الشديد من هذه الاستحالة. لا تختلف العلاقات التي نعيشها حالياً على شبكات التواصل الاجتماعي بجوهرها عن حب شيء ...

أكمل القراءة »

نهايات أيلول

زيتون  مع نسمات الشتاء الأولى في أواخر شهر أيلول، يتغير وجه الشاطئ ويتبدل، ليتعرى عن صخر وحصى صعبة المداس، بعدما كان ممشى رملي ناعم في أيام الصيف الماضية. رياح الخريف التي ما زالت تعبث بأشجار النخيل المجاورة، تحيل كل شيء على الشاطئ إلى لون الكآبة والضجر، مظلات الشمس المائلة نحو الشرق، مقاعد المصطافين الخالية إلا من بعض كبار السن القلائل، ...

أكمل القراءة »

الموت ليس مخيفا.. إنه مقزز وشاق.. رواية عن رحلة السوريين في اكتشاف ذاتهم

زيتون – وضحة عثمان باصطفاف كامل مع الثورة السورية يكتب خالد خليفة روايته عن مشقة الموت، مستعرضا فيها تفاصيل حياة السوريين في السنين الماضية، في كلا الجهتين، بلغة تحمل حزن الناس الصامتين والثوار والعشاق والأخوة الأعداء والمغلوبين والموتى. وأكثر ما يلفت القارئ في الرواية هو ذلك الغوص العميق في فكرة الموت، ومناقشته ومحاورته حتى الوصول معه إلى تفاهم ورضى به، ...

أكمل القراءة »

قصة حب تشبه حكاية السوريين

زيتون – رائد رزوق مع كل غروب شمس كان هنالك قارب يأتي من بعيد، يُجذف به شخص غير واضح المعالم، يطير أمامه سرب من الإوز باتجاه منزل أبيض كبير، تحيط به الشرفات من كل الجوانب، وتطل من إحدى نوافذه امرأة في العقد السابع من عمرها، تدل هيئتها على وقار وشرود، تراقب القارب والإوزات عند المغيب. قد يكون الحب من أشرس ...

أكمل القراءة »

دفاتره.. أسطح المنازل المدمرة

زيتون – أسعد الأسعد  برسومه الصارخة والطاغي عليها اللون الأحمر، وهمته في الرسم، يرسل الرسام “عزيز الأسمر” ذو الأربعين عاماً، رسائل مدينته بنش -لمن كان له قلب- من على أسطح مدينته المهدمة، والتي لطالما هَدَّمت معها أرواح ساكنيها. إذ قلما يخلو شارع في تلك المدينة من أسقف مائلة، تحاكي مراسم الفنانين، لم يتوانى “عزيز” الذي لم تسمح له دروب لبنان ...

أكمل القراءة »

نادي “أمية” يحسم دوري الدرجة الأولى لكرة القدم لصالحه

حسم نادي “أمية” دوري الدرجة الأولى لكرة القدم لصالحه، بعد تغلبه، عصر اليوم، على نادي “قادسية حزانو” بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، في الجولة الأخيرة من الدوري. وبهذا الفوز يكون نادي أمية تغلب على نادي سراقب بفارق 5 نقاط، رافعاً رصيده إلى 25 نقطة، علماً أنه سيكون هناك مبارة بين نادي سراقب ونادي أريحا يوم السبت المقبل، ضمن الجولة الأخيرة ...

أكمل القراءة »

في أحضان مدينة الزيتون.. عرس جماعي ل 57 شابا من داريا

أقيم مساء أمس الأربعاء، حفل زفاف جماعي ضم 57 زوجاً في مدينة إدلب، من مهجري مدينة داريا. “محمد الياسين” أحد سكان مدينة إدلب حضر الحفل وقال لزيتون: “طغى الطابع الدمشقي على هذا العرس، وتخلله الدبكات الشامية المشهورة، وإعداد مأدبة عشاء للمدعوين”. وأشرفت هيئة الإغاثة التركية، وجمعيات خيرية سورية على الحفل، كما تكفلت الجمعيات بدعم الأزواج من خلال تقديم تسهيلات لهم، ...

أكمل القراءة »

بمنديل مَبلل.. العاملون تحت الشمس يتقون لظاها

زيتون – وسيم درويش لامن بواكي لهم ولا من معين، يعملون بصمت ورضا لكسب لقمة العيش الحلال، لقمة غمست بالعرق والدم، هنا الواقع تخلى عن الاستعارة والكناية، فطعامهم بطعم الشقاء، فوارق مادية شاسعة بين الشرائح الوليدة في هذه المرحلة، إحداها شريحة المشواة تحت الشمس، دونما رعاية من أحد، فلا حقوق ولا ضمان لشيخوخة قريبة موحشة. يقول “أحمد حسين الخليل” أحد ...

أكمل القراءة »

أمية وسراقب يتنافسان على لقب بطولة الدرجة الأولى لكرة القدم

انتهت الجولة العاشرة وماقبل الأخيرة من بطولة دوري الدرجة الأولى لكرة القدم في المناطق المحررة، اليوم الإثنين، لتنحصر المنافسة بين نادي أمية ونادي سراقب على إحراز لقب الدوري. حيث حقق ناي أمية فوزاً على الفتح بثلاثة أهداف نظيفة ليرفع رصيده بهذا الفوز إلى 22 نقطة متصدراً الترتيب، وتلاه نادي سراقب بعد انتصاره على نادي كفرزيتا بأربعة أهداف مقابل هدفين، ليصبح ...

أكمل القراءة »