تجارب

أبو عدنان صانع الموسيقى في زمن الحرب

زيتون – وسيم درويش  في غرفه المزدحمة، والتي تروي في كل تفصيل يزينها، جملة من المفردات التي يصعب أن يفهم معناها إلا من لامست أصابعه أوتار العود، يعمل العازف «ساهر حج عيسى» أحد المتبقين القلائل من صنّاع الآلات الموسيقية الشرقية بالطرق التقليدية، معتمداً في صناعتها على الجهد اليدوي وبعض الأدوات البسيطة. في بلدٍ دمرته الحرب، وأصبح تأمين الأكل والشرب فيه ...

أكمل القراءة »

لأول مرة.. سراقب تنتخب مجلس محلي بالاقتراع المباشر

أعلنت اللجنة الانتخابية في مدينة سراقب، في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء، عن النتائج الأولية للفائزين في انتخابات رئاسة المجلس المحلي والمكتب التنفيذي، وذلك في منتدى بوابة إدلب بمدينة سراقب. وشارك في الانتخابات التي جرت أمس، نحو 5 آلاف من أهالي مدينة سراقب، وذلك تأكيداً على أهميتها وعلى تأييدهم لها، معتبرين بأن العملية الانتخابية عرساً حافلاً كانوا السبّاقين إليه. رئيس ...

أكمل القراءة »

مؤسسات رسمية تعقد ندوة عن واقع الخدمات في المناطق المحررة

عقدت نقابة المهندسين الأحرار برعاية الهيئة السياسية في محافظة إدلب صباح اليوم، ندوة تحت عنوان الخدمات في المناطق المحررة بين الواقع والطموح في منتدى بوابة إدلب بمدينة سراقب، وذلك بحضور ممثلين عن الحكومة السورية المؤقتة والوزارات الخدمية والمجالس المحلية في المحافظة. “حسن قدور” عضو نقابة المهندسين الأحرار قال لزيتون: “تم عقد هذه الندوة من أجل توضيح النقاط الهامة للمواطن بما ...

أكمل القراءة »

أريد أن أعود!

«كان يوم خميس، بداية النهار حين ركبنا السيارة وذهبنا للمطار، كان الجوّ مشمساً ولكن يوجد بعض الغيوم! لم أشعر بشيء! لم أبك.. كان طريق المطار (الأوتوستراد) مزدحماً كان كلّ شيء جميلاً! الطريق الطقس الأغاني في السيّارة، أحسست أنّها نزهة إلى الريف، وها قد وصلنا وبدأنا ننتظر أدوار التفتيش، فقط كنت نعسانة مرهقة من اليوم الماضي، كان مليئاً بالبكاء، وها قد ...

أكمل القراءة »

كيف صنعوا بيئة نابذة للمبدع؟

زيتون – بشار فستق هل يمكن أن نقدّم أيّ شيء لحرية الإبداع في ظلّ الاستبداد الديكتاتوري، حيث تمجيد عبقرية القائد، هو الشيء الوحيد المحمود؟ أخيراً، يصل الشابّ الهارب من مدينته حمص إلى ألمانيا، بعد أن فقد آلته الموسيقيّة (الكمان) على الطريق الشاقّ الذي سار فيه أيضاً غيره من السوريّين قبل أن يصلوا لأوروبّا. احتضنته عائلة ألمانيّة وحصل على كمان كهديّة، ...

أكمل القراءة »

الدفتر ذو اللون البني

  عروة العلي في إحدى بلدات ريف إدلب الغربي رزق صاحب متجر للإكترونيات طفلته الأولى التي كانت السبب وراء مثابرته في عمله بشغف شديد، راغباً في تأمين عيش كريم لها، لا سيما أنه كان يخشى أن يصبح أباً، ويهاب رعاية عصفور، فكيف وقد رزق بكائن يراه كأجمل ما خلق الله. لم يطل الوقت حتى كافأته مثابرته بالعمل ومنحته بحبوحة عيش، ...

أكمل القراءة »

أم محمد التي أثرت أن يُقتل ابنها على أن يَقتل

زيتون – ياسمين محمد  بوجهه السمح الطلق والنضر وضحكة عينيه وبجسمه الفتي وروحه الحرة رفض محمد ابن مدينة درعا أن يوضع في مواجهة أبناء بلده المتظاهرين وهو المجند في جيش النظام يؤدي خدمته الإلزامية. وبفطرته السليمة التي قربته من جميع أطفال أقربائه رفض محمد ابن العشرين عاما أن يقتل، أبى هو وأهله أن يوضع في موضع يُقتل فيه أو يقتل ...

أكمل القراءة »

أزمة منتصف العمر

زيتون – وضحة العثمان  حين فتحت سعاد الباب لأختها ريم لمحت علائم الانزعاج والقلق على وجهها، وحين حاولت أن تفهم منها ما الخطب؟، وهل هناك من مشكلة، خلعت ريم حجابها وقالت بغضب: «هناك بعض الشعر الأبيض قد غزا شعري ماذا افعل؟، وكيف أستطيع التخلص منه؟». واستها سعاد بقولها: «إنها مرحلة منتصف العمر يا ريم، وما من وسيلةٍ لإيقاف مسيرة الحياة ...

أكمل القراءة »

القنابل الروسية تجبر “حمودة” على دفع ضريبة حبه للتعليم

خاص زيتون كثرٌ هم الأطفال الذين تسربوا من مدارسهم بعد قصف لها أو لمحيطها أو وهم في طريقهم إليها، إلا أنه كان مؤمناً بسمو العلم وعظمته وأهميته، ولم يثنه القصف المتواصل بشتى أنواع الأسلحة وحتى الكيماوية منها، من قبل قوات الأسد وبعده الطيران الروسي على مدينته كفرزيتا بريف حماة الشمالي. بدأ تعليمه وسط القصف كطفل في الصف الأول الابتدائي، وتابعها ...

أكمل القراءة »

خائن هذا العالم يا خان

زيتون – وضحة العثمان لم يناموا ككل الأطفال، كانت لهم أحلام مختلفة، الصغار الثلاثة خططوا قبيل نومهم لصباح نشط، أحلامهم الصغيرة كانت تقتصر على جمع القليل من الحياة لسد رمقهم وإرضاء أمهم، ليتفرغوا بعدها للعب بساحة الحي. الكبير ذو الست سنوات راح يحلم بجمع كمية أكبر من بقايا البلاستيك والحديد لشراء الخبز، بينما يجمع الأصغر بعض أعواد الحطب من الحقول ...

أكمل القراءة »