مقالات

مخيم الركبان.. واقع أسود ومصير مجهول

زيتون – ربيع سلام يواجه نحو 60 ألف مدني في مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية العراقية، مصيرا مجهولا بعد إعلان الولايات المتحدة الأميركية سحب قواتها من سوريا، بما فيها قاعدة التنف في منطقة الـ 55، والتي تعد نقطة حماية للنازحين السوريين في مخيم الركبان. واقع أسود ومصير مجهول، ذلك وضع مخيم الركبان، بعد القرار الأمريكي بالانسحاب من سوريا، دون ...

أكمل القراءة »

في انتصار “البوست” على المقال

المقال يترنح في حلبة المصارعة من لدغات المنشور الفيسبوكي القصير، الذي “يرقص كالفراشة ويقرص كالدبور”، ويتفوق المنشور الأزرق على المقال في أنه طيّار، بينما المقال يمشي على رجلين، وقد يركض إن كان كاتبه عداءً، أو يزحف إن كان كاتبه يحب شمّ رائحة الأرض كل خطوة. اشترط مصممو التغريدة- واسم منشور تويتر مقتبس من منطق الطير- أن يقتصر على 140 حرفاً ...

أكمل القراءة »

إدلب.. البقعة التي يخجل منها الطغاة

زيتون – عدنان صايغ على موائد الزيت والزعتر والشاي المسائي في إدلب يودع الآباء أبنائهم على أمل الصباح الجديد، فالليل هناك طويل وموحش، ومكتظ بأشباح الناطقين باسم الله والسلاح، قد يمر الليل وقد لا يمر. ينام الصغار هناك وهم يحلمون بساحة حي، لا يخافون فيها الغريب، ولا يأبهون لصوت الرصاص البعيد. في إدلب يعقد الرجال صباحا أسواقاً للحى المستعارة، يجدفون ...

أكمل القراءة »

الانسحاب الأمريكي.. بدأ برغبة وانتهى بقرار

“هذه كارثة قيد الإعداد.. مازال هناك أكثر من 3000 مقاتل من تنظيم الدولة يجوبون سوريا، وإذا سحبنا قواتنا في أي وقت قريب فسيعود التنظيم، وستخرج الحرب بين تركيا والأكراد عن السيطرة، وستُمنح دمشق للإيرانيين دون وجود أمريكي”، تحذيرات أطلقها عضو لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور الجمهوري”لينزي غراهام” في مقابلة تلفزيونية على قناة “فوكس نيوز”، وذلك رداً على وعد ...

أكمل القراءة »

رقصة السماح.. باليه شرقي بعكس عقارب الزمن

زيتون – ربيع سلام  “يا إمام الرسل يا سندي أنت باب الله ومعتمدي” من منا لم يسمع هذه الأنشودة الدينية، ومن منا لم يرى هؤلاء الدراويش بثيابهم البيضاء الفضفاضة وعمامتهم البنية الطويلة، يدورون حول أنفسهم متضرعين لله وداعين له، هذه المشاهد والكلمات تذكر بالباليه الشرقي المعروف بالمولوية أو رقصة السماح. في دمشق وفي ليلة النصف من شعبان، انتشر مشهد غير مألوف ...

أكمل القراءة »

ثلاث كاسات سكر وشهيدين

زيتون – تيسير محمد – ماما الحلويات اللي بتعمليها طيبة كتير وأنا بحبا كتير، بدك تعلميني كيف أعملها مشان بس بدي أعمل وآكل وما عذبك. – ألف صحة يا روحي، انتي لساتك صغيرة كل ما بدك احكيلي وأنا بعملك أحلى حلويات. لا أحد يستطيع مجاراة الأطفال وبراءتهم، ولا تخيّل أو إدراك ما قد يخطر ببالهم. أثناء احتفال عائلة “جوري” المكونة ...

أكمل القراءة »

كتب المكتبة الدمشقية.. رحلة تهجير أم نزوح إلى الشمال

زيتون – تيسير محمد بلا ضجة إعلامية، وفي وقت حرج كانت فيه المفاوضات تجري حول تحديد مصير الثوار في جنوب دمشق، بدأ العمل بمشروع المكتبة الدمشقية في بلدة يلدا في شباط عام 2017، بخطوات مدروسة تطورت تدريجيا لتحقيق نجاح موضوعي في ظل الحصار مدفوعا بضغط الحاجة للمعرفة والثقافة. لم يدم عمر المكتبة الدمشقية أكثر من خمسة أشهر لتشهد بلدة يلدا ...

أكمل القراءة »

التطبيقات الآمنة للتواصل مع الأهل في مناطق النظام

زيتون – ربيع سلام إذا كنت خارج سوريا، أو خارج مناطق سيطرة نظام الأسد، فلا تنسَ عندما تتحدث مع الأهل المقيمين في مناطق النظام أنهم ما يزالون تحت قبضته الأمنية، وأن كل حرف في غير موضعه قد يؤدي للزجّ بهم في سجونه. أكثر من 20 شاباً في بلدتي سقبا والمليحة في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بالإضافة إلى سيدة، تم اعتقالهم ...

أكمل القراءة »

اللغة وتطلعات الحياة الجديدة

زيتون – ياسمين محمد اللغة ليست مجرد كلمات ورموز وأصوات، بل هي أكثر من وسيلة تواصل، هي التجسيد الوحيد للأفكار، وبدونها ينعدم المعنى من وجود البشرية، كما أنها النسغ الممتد من بدايات ما خط الإنسان على جدران الكهوف إلى يومنا هذا، ورغم أنها مجموعة من الأشكال الصورية التي تقابلها أصوات تم الاتفاق على دلالاتها جمعياً، إلا أنها تمتلك القدرة على ...

أكمل القراءة »

جامع خالد بن الوليد بحمص.. ترميم بعيدا عن شروط ومبادئ الترميم

زيتون – وعد البلخي “يا خالد، إن حمص هديتي إليك أقدِّمها من بطلٍ إلى بطلٍ”، في القرن الثامن للهجرة كانت سلامة حمص من الأذى والتدمير على غرار عشرات بل مئات المدن على يد “تيمورلنك” هديةً لجثمان الصحابي والقائد العسكري “خالد بن الوليد”، وكانت المدينة الوحيدة التي سلمت من تدمير القائد التتري المعروف بأنه من أعتى طغاة العالم. على الجانب الآخر: ...

أكمل القراءة »