“اعزاز – عفرين” سالك أمام المدنيين

13876167_518668678324217_529659550604887905_n

أعلنت “المحكمة المركزية” الثورية العاملة في مدينة اعزاز بريف حلب، اليوم الأحد، فتح الطريق الواصل بين مدينتي عزاز وعفرين أمام المدنيين اعتبارًا من تاريخه.

وجاء في بيان صادر عن المحكمة أنها أصدرت قرارها المذكور بعد وقوع خلاف بين فصائل معارضة أدى لإغلاقه، حيث جاء توقيته “حسماً للخلاف بين الفصائل المرابطة في ريف حلب الشمالي”.

وقضت المحكمة التابعة لمجلس القضاء اﻷعلى في حلب بوضع كل من حاجزي الدوار الكبير والمشفى الوطني غربي المدينة تحت تصرفها، فيما تعهدت الفصائل المتنازعة بالرجوع إلى المحكمة في حال قيام أي نزاع.

ويعتبر الطريق المشار إليه من أهم معابر شمال حلب، حيث يصل عمق الريف الحلبي الشمالي بمناطق سيطرة الأكراد في مدينة عفرين، ومنها إلى الحدود التركية.