مسلسل العبوات الناسفة يعود إلى الريف الإدلبي من جديد

%d8%a7%d9%86%d9%81%d8%ac%d8%a7%d8%b1-%d8%b3%d9%8a%d8%a7%d8%b1%d8%a9-%d9%85%d9%81%d8%ae%d8%ae%d9%87

قضى عنصرين من قوات المعارضة صباح اليوم الجمعة، جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم، وذلك على طريق “أريحا” جنوبي إدلب.
وكانت عبوة ناسفة انفجرت الثلاثاء الفائت، على طريق “تلمنس- معرشمارين” بريف إدلب الجنوبي، دون أن تتسبّب بوقوع إصابات.
وانفجرت عبوة أخرى الاثنين الفائت، على طريق “تلمنس- جرجناز” بريف إدلب الجنوبي، دون أن تتسبّب بوقوع إصابات أيضاً.
في حين سقط جرحى من عناصر جبهة “فتح الشام” الأسبوع الماضي، جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارة تابعة للجبهة، وذلك قرب بلدة “معردبسة” جنوبي سراقب بريف إدلب.
الجدير بالذكر أن هذه الحادثة تعتبر الثالثة من نوعها خلال أسبوع، والرابعة خلال أسبوعين، حيث تحتلّ إدلب وريفها المرتبة الثانية بعد “درعا” من حيث استخدام العبوات الناسفة والاغتيالات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*