الجيش التركي: هدفنا وحدة سوريا وحماية إدلب

نشرت القوات التركية بياناً مقتضباً لها اليوم قالت فيه إن هدف الجيش التركي هو “حماية وحدة الأراضي السورية، وإحلال الأمن، ولسنا قوة احتلال، وسننسحب بعد حلول السلام، وقواتنا لن تطلق النار إلا دفاعاً عن نفسها عندما تتعرض لاعتداء”.
كما أعلن الجيش التركي أنه بدأ منذ أمس بأنشطة استطلاعية لتأسيس نقاط مراقبة لخفض التوتر في إدلب، كما أكد في بيانه أنه يواصل مهمته في إدلب ضمن إطار قواعد الاشتباك المتفق عليها بين الدول الضامنة في أستانا.
إلى ذلك استمرت الحكومة التركية في إرسال أعداد كبيرة من ناقلات الجنود والعربات المصفحة التابعة للجيش التركي في قضاء ريحانلي بولاية هاتاي الحدودية استعداداً للانتقال إلى محافظة إدلب.
وتناقلت بعض الوسائل الإعلامية أخباراً غير مؤكدة حول إعلان الجيش التركي بدء العمليات في إدلب ونشره لطائرات استطلاع على الحدود التركية السورية.
ويرى مراقبون أن الهدف الحقيقي خلف دخول تركيا إلى إدلب وريف حلب الغربي، هو منع قيام كيان مستقل للأكراد بقيادة البي واي دي على حدودها مع سوريا، وهو ما تخشاه وتحاول منعه تاريخياً.
وكان قد دخل أمس وفد عسكري تركي إلى مدينة دارة عزة في ريف حلب الغربي رافقه رتل عسكري لتحرير الشام، ليغادر بعد ساعات باتجاه الأراضي التركية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*