انخفاض حاد بسعر الدولار.. يخفض أسعار السلع بريف إدلب

تشهد المناطق المحررة منذ نحو أسبوع، انخفاضاً وتخبطاً ملحوظاً في أسعار العملات، ولا سيما الدولار الأمريكي، وذلك على خلفية انخفاض سعر الدولار انخفاضاً لم يسبق له مثيل منذ أكثر من عام.

ووصل الدولار الأمريكي يوم الاثنين الماضي، إلى أدنى سعر له منذ عام، حيث بلغ سعر الشراء 380 ليرة سورية، وسعر المبيع 385 ليرة سورية، بعد أن كان في بداية الأسبوع 400 ليرة سورية.
وأرجع «حمزة الأسعد» صاحب محل صرافة بريف إدلب انخفاض سعر الدولار الأمريكي، وارتفاع سعر الليرة السورية، إلى ضخ كميات من العملات الأجنبية في الأسواق من قبل المصرف المركزي.

بالمقابل تأثرت أسعار السلع في بعض المحال التجارية في محافظة إدلب، حيث قام أصحابها بإجراء تخفيض على أسعار السلع التي يتم شراؤها بالدولار الأمريكي، في حين أبقى البعض الآخر من التجار أسعار السلع على حالها، دون إجراء أي تعديل، علماً أن أسعارها تُحسب بناءاً على سعر الدولار الأمريكي عند شرائها.

«أحمد خورشيد» صاحب بقالية بريف إدلب قال لزيتون: «انخفاض سعر الدولار أثر على أسعار الكثير من أنواع السلع، إذ انخفض سعر بعض الأصناف بنحو 50 ليرة سورية، ولا سيما التبغ، السمنة، والمشروبات الغازية، وهي من أبرز السلع التي طرأ انخفاض على أسعارها».

الجدير بالذكر أن انخفاض سعر الدولار الأمريكي، قابله انخفاض في سعر الذهب، حيث انخفض سعر الغرام الواحد من الذهب من عيار 18 إلى 13650 ليرة سورية، وسعر الغرام الواحد من عيار 21 إلى 15900 ليرة سورية، وذلك بعد أن كان سعره 18500 ليرة سورية قبل انخفاض سعر الدولار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*