حكومة الإنقاذ في إدلب توقف عمل منظمة IHH العاملة في المخيمات

أوقفت حكومة الإنقاذ في الشمال السوري التابعة لهيئة تحرير الشام اليوم عمل منظمة هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH) عن العمل وذلك دون إبداء الأسباب.

أرجعت حكومة الإنقاذ قرارها الذي صدر اليوم بأنه بناء على “مقتضيات المصلحة العامة” دون أن توضح تفاصيل تلك المصلحة.

وجاء في القرار “وقف عمل منظمة ihh ضمن المخيمات ولا يحق لها متابعة عملها إلا بعد مراجعتها للإدارة العامة لشؤون المهجرين”، دون تعليق من المنظمة على القرار حتى الأن.

وتعتبر منظمة هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH)) من أهم المنظمات الإنسانية العاملة في المخيمات السورية المهتمة باللاجئين السوريين، إذ تعمل على الوقوف إلى جانب ضحايا الحرب في الداخل السوري أو في مخيمات اللاجئين، وتأمين الاحتياجات الضرورية لهم كالغذاء والدواء والمأوى والملبس والخدمات التعليمية والصحية.

وتقول المنظمة إن نحو 700 موظف ومتطوع يعملون في مراكز التنسيق والمكاتب التي تتولى أعمال الإغاثة، كما ويجري يومياً إنتاج نحو 750 ألف رغيف خبز وتحضير طعام لأكثر من 60 ألف شخص، وتخصيص 13 فرن و3 مطابخ لتلبية احتياجات الضحايا في سوريا، كما يجري تأمين المحروقات اللازمة لعمل 48 فرن و27 مطبخ، و22 مخيماً للاجئين يقيم فيها ما يزيد عن 150 ألف إنسان، وإرسال 12 ألف شاحنة مساعدات، ورعاية 7 آلاف يتيم سوري ضمن برنامج كفالة يتيم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*