منسقو الاستجابة.. تضرر 537 مخيما جراء العواصف المطرية شمال غرب سوريا

أكد فريق منسقو استجابة سوريا في بيان نشره اليوم الأحد 31/3/2019، تأثر مناطق شمال غرب سوريا بشكل خاص بموجة جديدة من الهطولات المطرية المستمرة والتي أضرت بعدد من القطاعات أبرزها قطاعي الزراعة والمخيمات في المنطقة.

وأجرت الفرق الميدانية التابعة لفريق منسقو استجابة سوريا تقييما أوليا للأضرار الناجمة عن الهطولات المطرية في المخيمات والتجمعات شمال غرب سوريا، حيث بلغ عدد المخيمات التي تعرضت للأضرار والتي تم توثيقها حتى الآن أكثر من 537 مخيما، ما تسبب بتضرر أكثر من 8053 عائلة وتشريد العشرات من العائلات ضمن تلك المخيمات، وانعدام المأوى بشكل كامل لهم، إضافة إلى أضرار متفاوتة في المخيمات الأخرى.

وناشد الفريق جميع المنظمات والهيئات الانسانية للمساهمة في تأمين الاحتياجات العاجلة للنازحين والمهجرين ضمن تلك المخيمات، كما طالب كافة الفعاليات المختصة في المنظمات والهيئات الانسانية العمل على تحقيق الاستقرار الأولي للمهجرين والنازحين من خلال العمل على إصلاح الأضرار الناجمة عن الهطولات المطرية وإصلاح شبكات الصرف الصحي والمطري والعمل على رصف الطرقات ضمن المخيمات والتجمعات.

وأكد منسقو الاستجابة استمرار فرقهم في تقييم الأضرار والعمل على إحصائها بشكل كامل بغية تحقيق عمليات استجابة أفضل للنازحين والمهجرين في المنطقة.

من جانبها رفعت منظمة الدفاع المدني السوري جاهزية متطوعيها وكوادرها وآلياتها بشكل كامل في مناطق الشمال السوري يوم أمس السبت، لمواجهة السيول والفيضانات التي خلفتها الأمطار الغزيرة.

وقالت المنظمة أن فرق الدفاع المدني السوري استنفرت عناصرها وآلياتها، وجالت على المخيمات لا سيما مخيمات بلدة أطمة وتفقدت أوضاعها.

وأكدت أن الفرق عملت على تحويل مجاري السيول التي اجتاحت خيام النازحين، وفتحت الطرقات التي انقطعت بسبب المياه الجارفة، وساعدت الأهالي من النازحين الذين تضررت خيامهم.

وشهدت مناطق الشمال السوري هطولات مطرية غزيرة خلال الأيام الماضية، أدت إلى غرق عدة مخيمات حدودية مع تركيا، كما تعرضت تلك المخيمات إلى أضرار بالغة في كانون الثاني الماضي، نتيجة منخفض جوي طال مناطق الشمال السوري، وألحق أضرارا لأكثر من 6500 عائلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*