13 شهيدا بقصف صاروخي على ريف إدلب.. ومحلي سراقب يعلن الحداد

استشهد وجرح عشرات المدنيين اليوم الأحد، جراء القصف الصاروخي والمدفعي المكثف لقوات النظام على مدن وبلدات محافظة إدلب.

وتعرضت مدينة سراقب صباح اليوم لقصف عنيف بصواريخ شديدة الانفجار محملة بالقنابل العنقودية، وتركز القصف على مركز المدينة، ما أدى لاستشهاد 4 مدنيين وإصابة 17 آخرين بينهم حالات حرجة.

كما استشهد 7 مدنيين بينهم طفل وامرأة وأصيب أكثر من 16 آخرين بجروح جراء القصف الصاروخي على بلدة النيرب شرق إدلب، بصواريخ عنقودية شديدة الانفجار.

واستشهدت طفلة جراء قصف مدفعي لقوات النظام على قرية الصقيعة شرق معرة النعمان، فيما استشهد شاب بقصف مدفعي على أطراف بلدة الخوين بريف إدلب الجنوبي، وأصيب 7 مدنيين بجروح في مدينة معرة النعمان بقصف صاروخي مماثل.

وطال القصف الصاروخي والمدفعي اليوم مدن وبلدات كفرنبل والهبيط ومعرة حرمة وكفروما وعابدين وكفرعين وجرجناز والمشيرفة وسحال والرفة والبريصة وتل دم بريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

من جانبه أعلن المجلس المحلي لمدينة سراقب الحداد وتعليق الدوام لمدة 3 أيام، وذلك نتيجة للقصف الهمجي والعشوائي الذي خلف عدد من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين.

فيما أعلنت مديرية التربية في إدلب تعليق الدوام غدا الاثنين في كافة مدارس مجمع مدينة معرة النعمان بسبب استمرار القصف الذي تتعرض له المدينة وريفها.

وتواصل قوات النظام قصفها الصاروخي والمدفعي على مدن وبلدات ريف إدلب المشمولة باتفاق خفض التصعيد في الشمال السوري بشكل مستمر، وسط تحليق يومي ومكثف لطيران الاستطلاع في أجواء المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*