أخر مقابلة مع أبو العبد أشداء قبل أن يعتقل.. فيديو

نشر الصحفي الأمريكي بلال عبد الكريم على صفحته الشخصية قال إنها أخر مقابلة أجريت مع القيادي أبو عبدو أشداء قبل اعتقاله.

وتحدث القيادي أشداء عن سبب انضمامه إلى صفوف هيئة تحرير الشام إبان سيطرة قوات النظام على حلب، وتطلعهم إلى تحرير المناطق وحفظ المحرر من خلال هذه الهيئة.

وعزا أشداء اختياره توقيت مكاشفته إلى حرصه على تدارك ما قد يمكن أن يتم خسارته في حال استمرار الأخطاء، منوها إلى أنه قد أجل مكاشفته منذ أربعة شهور منتظرا هدوء الجبهات.

وقال أشداء إن هدفه من التسجيل المصور هو متابعة الأخطاء التي ذكر البعض منها، منها مظالم الشعب والحقوق وتفعيل الشورى مؤكدا على أن ما يريده هو الإصلاح.

وعن سبب بقائه في الهيئة وعدم الخروج منها رغم ما يعرفه من أخطاء برر أشداء رغبته في إصلاح الهيئة وعمله على ذلك مدة عام، مضيفا أنه حين لم يجد جدوى من الإصلاح أظهر تسجيله للإعلام.

ونفى أشداء في حديثه أن يكون قد أبلغ بقرار هيئة تحرير الشام بعزله وإحالته إلى القضاء العسكري بتهمة التدليس والافتراء، مستغربا من نفي الهيئة للاتهامات دون مطالبته بحجة عما جاء في التسجيل.

يذكر أن هيئة تحرير الشام قد قامت بالإعلان عن اعتقال أبو العبد أشداء أمس في ريف حلب الغربي، على خلفية بثه لتسجيل مصور كشف فيه مكامن الفساد في قيادة الهيئة قبل أيام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*