مجلس الأمن الدولي يصوت اليوم على مشروع قرارين حول إدلب

يصوت مجلس الأمن الدولي، اليوم الخميس على مشروع قرارين لوقف العمليات العسكرية ووقف إطلاق النار في الشمال السوري.

ومن المقرر أن يتم التصويت على المشروع الذي تقدمت به كل من ألمانيا وبلجيكا والكويت مساء اليوم الخميس، وينص على فرض “وقف فوري لإطلاق النار” في الشمال السوري اعتبارا من السبت المقبل، ووقف الهجمات على المنشآت الطبية في المحافظة، والسماح بإدخال المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين إليها شمال غربي سوريا.

من جانبها تقدمت روسيا والصين بمشروع قرار ردا على مشروع قرار الدول الثلاث، وينص على أن وقف العمليات العسكرية في إدلب يجب ألا ينطبق على الأفراد والأماكن المرتبطة بالجماعات “الإرهابية”، ومن المتوقع أن يتم التصويت عليه اليوم الخميس أيضا.

كما ينص مشروع القرار الروسي، على وقف فوري للأعمال العدائية لتجنّب المزيد من التدهور في الوضع الإنساني الكارثي في الشمال الروسي، لكنّه لم يحدد تاريخ دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.

وكانت روسيا قد عرقلت في حزيران الماضي، صدور بيان في مجلس الأمن الدولي يدين الحملة العسكرية التي تشنها روسيا مع قوات النظام السوري في محافظة إدلب.

وتحذر الأمم المتحدة منذ أسابيع من تدهور الوضع الإنساني في الشمال السوري حيث يعيش حوالي 4 ملايين شخص، وتسبب التصعيد العسكري لقوات النظام والميليشيات المساندة له وبدعم روسي على إدلب، بمقتل أكثر من ألف مدني، ونزوح نحو مليون شخص إلى المناطق الحدودية مع تركيا.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*