الإدارة الكردية تنشر تفاصيل اتفاقها مع نظام الأسد على دخوله للمناطقها

نشرت “الإدارة الذاتية” التي يقودها حزب الاتحاد الديمقراطي “ب ي د”، بيانا قالت فيه إنها توصلت إلى اتفاق مع نظام الأسد، يتيح للأخير نشر جيشه على الحدود مع تركيا شمال شرقي سوريا.

وجاء في البيان: “كانت الدولة التركية ومازالت تتهمنا بالإرهاب وكان لها دور سلبي فاعل في نشر الإرهاب في سوريا منذ بداية الأزمة السورية”.

وتابعت الإدارة في بيانها “تركيا ماضية في هذا العدوان ولكي نمنع ونصد هذا الاعتداء فقد تم الاتفاق مع الحكومة السورية التي من واجبها حماية حدود البلاد والحفاظ على السيادة السورية كي يدخل الجيش السوري وينتشر على طول الحدود السورية التركية لمؤازرة قوات سوريا الديمقراطية لصد هذا العدوان وتحرير المناطق التي دخلها الجيش التركي ومرتزقته المأجورين”.

وأشارت إلى أن هذا الاتفاق يتيح الفرصة لتحرير باقي الأراضي والمدن السورية المحتلة من قبل الجيش التركي كعفرين وباقي المدن والبلدات السورية الأخرى، لذلك نهيب بكافة أهلنا ومن كافة المكونات في شمال وشرق سوريا وخاصة المناطق الحدودية أن هذا الانتشار جاء من خلال التنسيق والتوافق مع الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا وقوات سوريا الديمقراطية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*