تفجيرات تضرب المنطقة الآمنة ومناطق درع الفرات

استشهد 7 مدنيين وجرح آخرون اليوم الأحد، جراء انفجار سيارة مفخخة في بلدة سلوك بريف الرقة الشمالي.

وقالت شبكات محلية، إن سيارة مفخخة انفجرت قرب فرن الجبري وسط بلدة سلوك شمال الرقة، ما أدى لاستشهاد 7 مدنيين كحصيلة أولية وإصابة أكثر من 15 آخرين بجروح بينهم حالات خطيرة تم نقل بعضهم إلى داخل تركيا، كما أدى التفجير إلى دمار واسع في ممتلكات المدنيين.

إلى ذلك انفجرت عبوة ناسفة أمام مشفى مدينة الباب شمال شرق حلب، كانت مزروعة داخل سيارة رئيس المكتب القانوني لتجمع العشائر المحامي ظافر حسين، تسببت بإصابته بجروح خطيرة وتم نقله إلى أحد المشافي لتلقي العلاج.

وتمكنت فرق الهندسة من تفكيك عبوة ناسفة أخرى قبل انفجارها، كانت مزروعة داخل سيارة تابعة للجيش الوطني في مدينة الباب أيضا.

كما انفجرت عبوة ناسفة في مدينة أعزاز بريف حلب دون ورود أنباء عن طبيعة الانفجار أو الأضرار الناجمة عنه.

وتشهد مدن وبلدات المنطقة الآمنة في ريف الرقة وريف حلب الشمالي والشرقي والخاضعة لسيطرة الجيش الوطني السوري، عدة تفجيرات استهدفت مدنيين وقياديين ومقاتلين في الجيش الوطني، وتركزت غالبية التفجيرات بالقرب من الأسواق الشعبية والتجمعات المدنية، راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى.

 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*