قتلى وجرحى لقوات النظام في اشتباكات على محور الكبينة

صدت فصائل المعارضة اليوم الأحد، محاولة تقدم جديدة لقوات النظام على تلة الكبينة بريف اللاذقية الشمالي، كبدتهم خلالها خسائر بشرية ومادية.

ودارت اشتباكات عنيفة بين فصائل المعارضة وقوات النظام والميليشيات المساندة لها على جبهة الكبينة شمال اللاذقية في محاولة تقدم جديدة لقوات النظام في المنطقة، وسط قصف صاروخي ومدفعي كثيف على محاور الاشتباك.

وأفاد مصدر عسكري في هيئة تحرير الشام، بمقتل وجرح 14 عنصرا من قوات النظام بعد فشلهم بالتقدم على محور الكبينة عصر اليوم.، وتدمير دبابة لقوات النظام وقتل وجرح عدد من العناصر المهاجمين خلال المواجهات الدائرة على محور الكبينة بريف اللاذقية الشمالي، مضيفا أن قوات النظام والمليشيات المساندة لها انسحبت من محور الكبينة بعد فشلها بالتقدم.

وأعلنت هيئة تحرير الشام عن استهداف مواقع قوات النظام في تل سيد علي شمال بلدة التمانعة جنوبي إدلب بقذائف المدفعية، وأوقعت عددا من القتلى والجرحى في صفوفهم.

كما أعلن جيش العزة عن استهداف مواقع قوات النظام في مدينة السقيلبية غربي حماة برشقات من صواريخ الغراد.

من جانبها أعلنت غرفة عمليات وحرض المؤمنين عن استهداف تجمعات ونقاط قوات النظام في محور المباقر بريف حماة الشمالي الغربي بقذائف الهاون وتحقيق إصابات مؤكدة.

وتمكنت الفصائل العسكرية من صد محاولات تسلل لقوات النظام والمليشيات المساندة لها ليل أمس على نقاط الكتيبة المهجورة وطويل الحليب غرب مدينة أبو الظهور شرقي إدلب.

وتحاول قوات النظام والميليشيات المساندة لها وبدعم روسي، منذ أشهر اقتحام منطقة الكبينة بريف اللاذقية الشمالي، تكبدت خلالها عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*