فصل جديد من نبش القبور والاستهزاء برفات الموتى .. عناصر من قوات النظام تهين الأموات انتقاما من المدنيين

تناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الأحد، مقطعا مصورا يظهر فيه عناصر من قوات النظام تواصل انتهاكاتها بحق الإنسانية وإهانة جثث الأموات انتقاما من المدنيين.
 
ويظهر في المقطع المصور عنصر من قوات النظام يسخر من جمجمة بشرية نبشها من إحدى المقابر بريف إدلب، ويسأل صاحب الجمجمة “صارحني.. أنت من الي آذوني” ويطلق مع عنصر آخر برفقته، ضحكة استفزازية تثير الاشمئزاز.
 
وكنا قد نشرنا أمس السبت مقطعا مصورا يظهر شبيحة النظام وهم يقومون بتكسير شواهد القبور ونبشها بريف إدلب.
 
ويظهر في المقطع الذي تم تصويره في بلدة خان السبل جنوبي سراقب، والتي سيطرت عليها قوات النظام بدعم في الأيام الماضية، مجموعة عناصر من شبيحة النظام وبينهم شبيح من أبناء البلدة يدعى “محمد أبو عدنان” وهم يقومون بتكسير شواهد القبور ونبشها، في أحد مقابر البلدة.
 
للاطلاع على المادة على الرابط التالي: http://www.zaitonmag.com/?p=47006
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*