بسبب كورونا.. أسعار النفط تنحدر إلى أدنى مستوياتها منذ 17 عاما

كشفت وكالة بلومبرغ الأمريكية، عن انخفاض حاد في أسعار النفط، وصل إلى أدنى مستوى منذ 17 عاماً في الأسواق الآسيوية، عقب تدهور الأسواق المالية الأخرى.

وسجل تقرير الوكالة انخفاض الأسعار في الولايات المتحدة بنسبة 7.6%، وذلك أدنى مستوى منذ تشرين الثاني عام 2002، بينما انخفض سعر النفط الخام في نيويورك لفترة وجيزة دون 20 دولاراً للبرميل.

جاء ذلك بعد تفاقم أزمة فيروس “كورونا كوفيد-19 في مختلف أنحاء العالم، وخاصة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وانخفض سعر خام غرب تكساس الوسيط في الولايات المتحدة بنسبة 5.3% ليصبح سعر البرميل 20 دولاراً، في حين انخفض سعر برميل برنت بحر الشمال بنسبة 6.5% إلى 23 دولاراً للمرة الأولى منذ عام 2003.

وتسارع تفشي الفيروس في الولايات المتحدة -أكبر منتج ومستهلك للنفط الخام في العالم- لتسجل حتى صباح الإثنين 142.7 ألف إصابة، منها 2488 حالة وفاة وتعافي 4559 حالة.

وتنتج الولايات المتحدة يوميا قرابة 13 مليون برميل من النفط، بينما تستهلك متوسط 17 مليونا يوميا.

وبدأت أسواق النفط بالانهيار منذ أسابيع مع فرض الحكومات في العالم قيودا على السفر وتدابير عزل لاحتواء الفيروس، كما أدى الارتفاع في الاحتياطي إلى انخفاض في الأسعار.

ويأتي هذا الانهيار فيما تخطت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا الثلاثين ألف حالة، معظمها في إيطاليا وإسبانيا، مع ازدياد كبير في عدد الإصابات في الولايات المتحدة.

ويخوض المنتجون الرئيسيون للنفط مثل السعودية وروسيا حرب أسعار أدت إلى ارتفاع في الاحتياطي وبالتالي انخفاض في الأسعار.

والأسبوع الماضي، انتعشت البورصات وارتفعت أسعار النفط مع إعلان الحكومات حول العالم تدابير إنعاش ضخمة تدعم الاقتصاد العالمي.

وحتى صباح الإثنين، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم 723 ألفا، توفي منهم أكثر من 33 ألفا، في حين تعافى من المرض ما يزيد على 151 ألفا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*