دعوات لمظاهرة مليونية وإقامة صلاة العيد على طريق M4 بإدلب

دعا ناشطون وفعاليات مدنية في الشمال السوري جميع النازحين والمهجرين وأهالي المناطق المحررة إلى مظاهرة مليونية وإقامة صلاة العيد على الطريق الدولي حلب- اللاذقية M4 تحت شعار “عيد وعودة”، للمطالبة بحق عودة النازحين والمهجرين إلى مناطقهم التي احتلتها قوات النظام وروسيا مؤخرا، ورفضهم تسيير الدوريات الروسية على الطريق الدولي.

ونشر الناشطون بيانا على مواقع التواصل الاجتماعي أمس الجمعة جاء فيه، “يتشرف أصحاب الأرض بدعوة جميع أهل الكرامة والأحرار في المناطق المحررة لحضور صلاة وخطبة عيد الفطر المبارك على أوتوستراد حلب اللاذقية M4، وذلك بالقرب من جسر مدينة أريحا”.

وأشار البيان إلى أن التجمع وصلاة العيد ستكون عند الساعة 7 صباحا عند جسر مدينة أريحا على طريق M4، للتأكيد على استمرارية وثوابت الثورة، والمطالبة بدحر قوى الاحتلال وعودة المهجرين إلى مناطقهم والافراج عن المعتقلين.

كما دعا ناشطون وفعاليات مدنية جميع المهجرين من درعا حتى حلب لمظاهرة مليونية في ثاني أيام عيد الفطر تحت عنوان “طوفان العودة”، لمطالبة الحكومة التركية بطرد عصابات الأسد من المناطق المحتلة مؤخرا، وعودة النازحين والمهجرين إلى مناطقهم.

ونظم المهجرون من مدينة سراقب ومناطق ريف إدلب، عدة مظاهرات في مدينة إدلب وأريحا ومدن جرابلس والباب وإعزاز بريف حلب ومناطق أخرى خلال الأيام الماضية، للمطالبة بالعودة إلى المدن التي احتلتها قوات النظام وروسيا خلال الحملة العسكرية الأخيرة بحماية تركية ودولية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*