للمرة الثانية خلال 24 ساعة.. غارات مجهولة تستهدف مواقع الميليشيات الإيرانية في دير الزور

استهدفت طائرات مجهولة أمس الأحد، عدة مواقع للميليشيات الإيرانية في بادية السيال بريف البوكمال شرق دير الزور، ما أدى لمقتل وجرح عدد من العناصر، وتدمير مستودعات أسلحة.

وأفادت وسائل إعلام محلية، بأن طائرات حربية يعتقد أنها اسرائيلية، استهدفت مواقع للميليشيات الإيرانية في بادية السيال بريف البوكمال، ما أدى لمقتل 9 عناصر من الميليشيات الإيرانية، وتدمير مستودعات أسلحة.

ورجحت المصادر ارتفاع أعداد القتلى نظرا لوجود جرحى بعضهم بحالات خطرة.

وتأتي هذه الغارات الجوية بعد ساعات من استهداف 6 مواقع عسكرية تابعة لميليشيا الحرس الثوري الإيراني في قرية العباس بريف البوكمال، ما أدى لمقتل 6 عناصر من الميليشيات الإيرانية بينهم 4 سوريين، وتدمير مستودعات أسلحة لميليشيا الحرس الثوري، بالتزامن مع إعلان وسائل إعلام إيرانية عن زيارة قام بها قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني “إسماعيل قاءاني”، إلى مدينة البوكمال.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الاسرائيلية، أن الضربات الإسرائيلية في سوريا، تحمل رسالة لنظام الأسد بأنه طالما يحمي “إيران” فسيستمر بدفع الثمن

وأضافت الصحيفة، أن تل أبيب ليس لديها مصلحة في مواجهة مباشرة مع نظام الأسد إلا أنها لن تسمح للإيرانيين بالتحصن في سوريا وبإمكانها الوصول إلى كل معقل إيراني داخل سوريا

ويوم الأربعاء الماضي شن الطيران الاسرائيلي سلسلة من الغارات الجوية على مواقع لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في 4 محافظات سورية شملت السويداء ودير الزور وحمص وحماة.

 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*