أصالة نصري تغضب جمهورها وتطبل للسيسي

هاجم ناشطون المطربة السورية “أصالة نصري” بعد نشر فيديو كليب لأغنيتها الجديدة “الحب والسلام”، حاولت فيه تلميع صورة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، متهمين إياها بالازدواجية والتطبيل السياسي.

وأثار الفيديو جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، على اعتبار أن “أصالة” من الفنانين الذين وقفوا مع الثورة السورية ضد بشار الأسد، وتساءلوا كيف يمكن لمن يعارض بشار الأسد أن يمجد عبد الفتاح السيسي الذي يعد من أهم داعمي بشار الأسد.

وعلق أحد الناشطين بالقول: “فيديو كليب أصالة نصري تضمن صورا للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وملوكا وحكام خليجيين يثير موجة من الردود الساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي، الست أصالة وقفت ضد الحيوان رئيسها وبتغني لباقي الحيوانات”.

وقال الإعلامي أحمد بريمو، “لا نطلب منك مهاجمة السيسي ولا بن زايد ولا غيرهم من الحكام المستبدين، الذين يشكلون جزءا من محور الخوف والقمع والترهيب والإرهاب الذي يمارسونه بحق شعوبهم وشعوب المنطقة، لماذا قبحت صوتك وشوهت صورتك مجددا”.

عبير غطاس غردت قائلة: “أصالة بتغني عن الحب والسلام وخلفها صورة السيسي يلي قاهر قلوب الامهات في مصر، يلي ساجن ومعذب الناشطات والناشطين… ولك اخ! اخ!”.

وعلق أحمد سليمان العمري، “يعني الشبه بين الشخصيتين واضح بجلاء، من خلال إنجاز السيسي في فترة حكمه، أصالة بدأت حرّة ضد نظام الأسد، وانتهت نعجة بنظام السيسي”.

سامي الساري علق على الخبر قائلا: “رجاء لا حدا يسب عليها لأنها تسكن في مصر وقد تكون اضطرت لذلك، لأن المثل يقول لو صارلك حاجة عند الكلب قله يا سيسي”.

ردود الفعل الساخرة والغاضبة من الفيديو كليب كانت بسبب تغير موقف “أصالة نصري” المقيمة في مصر من سياسة الأنظمة العربية، وهي التي وقفت مع الثورة السورية ضد الاستبداد والديكتاتورية، هاجمت بشار الأسد وطبلت للسيسي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*