خمس شبان أتراك يعتدون جنسيا على طفل سوري

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الأحد، مقطعا مصورا لطفل سوري تعرض للاغتصاب من قبل خمس شبان أتراك في مدينة أنطاليا التركية.

ويظهر في الفيديو الطفل السوري ويدعى “عمرو” 15 عاما من مدينة سراقب بريف إدلب، في المشفى بحالة صحية ونفسية سيئة، بعد تعرضه يوم أمس السبت للاغتصاب من قبل 5 شبان أتراك والضرب المبرح الذي كاد ينهي حياته.

وطالب الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي السلطات التركية باتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية الطفل وملاحقة المجرمين.

ولم يصدر عن السلطات التركية أي بيان رسمي يوضح الحادثة والإجراءات التي ستتخذها في سبيل التحقيق مع الشبان الخمسة.

وفي 29 حزيران الفائت تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعا مصورا يظهر ثلاثة شبان لبنانيين يقومون بأفعال منافية للأخلاق مع طفل سوري في بلدة سحمر بالبقاع الغربي في لبنان.

وأثار الفيديو الذي انتشر بشكل كبير، موجة غضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ويظهر في الفيديو الطفل السوري 13 عاما، وهو يحاول الهرب من المعتدين عليه عدة مرات، كما يظهر اعتدائهم عليه بالضرب، وإجباره على القيام بأفعال جنسية معهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*