الشرطة التركية تلقي القبض على قتلة الشاب السوري حمزة في بورصة

ألقت الشرطة التركية القبض على قتلة الشاب السوري “حمزة عجان” في مدينة بورصة التركية، والذي قتل خلال دفاعه عن امرأة سورية.

وأفادت مصادر محلية تركية، إن قوات الأمن التركي ألقت القبض على 4 أتراك متهمين بقتل الشاب السوري في مدينة بورصة، وذلك بعد تعرضه للضرب المبرح من قبل بعض بائعي الخضار في أحد الأسواق الشعبية التركية، أثناء محاولته الدفاع عن امرأة سورية.

واتصل وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو” هاتفيا مع والد الضحية، معزيا بوفاة أبنه، وأكد أنه سيتابع القضية بشكل شخصي.

كما زار نائب مدير عام الهجرة التركية برفقة نائب والي بورصة عائلة الشاب السوري لتقديم واجبِ العزاء.

وقال والد الضحية “حمزة”، في فيديو مصور، إن عدة شبان أتراك تجمعوا على ولده، وبدؤوا بضربه حتى فارق الحياة، لأنه قال لهم لا يجوز شتم السيدة السورية والسوريين بشكل عام، مضيفا أنه لا يعلم بماذا ضرب ابنه لأنه لم يستطع رؤيته، والأطباء لم يعلقوا على طريقة قتله.

وطالب من الحكومة التركية محاسبة الفاعلين وإنصاف اللاجئين السوريين وأخذ حق طفله المغدور الذي لم يرضى بالإهانة ودفع حياته ثمنا لها.

وأثارت الحادثة ردود فعل كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي بين اللاجئين السوريين والمواطنين الأتراك، حيث أطلق ناشطون حملة بعنوان #العدالة_لحمزة “SuriyeliHamzayaAdalet”، على موقع تويتر، لتسليط الضوء على القضية ومحاسبة المتورطين في الجريمة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*