خمس هجمات خلال يومين.. تنظيم داعش ينشط مجددا في سوريا

شنت خلايا تنظيم داعش خلال اليومين الماضيين عدة هجمات استهدفت قوات النظام والميليشيات المساندة لها في البادية السورية ومحافظة درعا، كبدتهم خلالها عشرات القتلى والجرحى بينهم رئيس مفرزة للأمن العسكري.

وتبنى تنظيم داعش أمس الأربعاء، استهداف “شريف النزال” رئيس مفرزة الأمن العسكري في سحم الجولان بريف درعا الغربي وضابط آخر كان برفقته، ما أدى لمقتلهما.

وأفادت مصادر ميدانية بأن خلايا تنظيم داعش نفذت هجوما يوم الثلاثاء، استهدف دورية لقوات النظام على أطراف بلدة السبخة بريف الرقة الجنوبي، ما أدى لمقتل أربعة عناصر بينهم ضابط برتبة ملازم أول، وأسر عنصرين وإعطاب 3 آليات رباعية الدفع.

كما هاجمت خلايا التنظيم حاجزا عسكريا لقوات النظام بالقرب من بلدة الرصافة بريف الرقة، ما أدى لمقتل 6 عناصر وجرح آخرين.

وهاجمت خلايا تابعة للتنظيم يوم الثلاثاء عددا من الحواجز التابعة لقوات النظام والميليشيات المساندة لها في بادية السخنة بريف حمص الشرقي، ما أدى لمقتل وجرح أكثر من 13 عنصرا في صفوفهم.

وذكرت وكالة سبوتنيك الروسية يوم الثلاثاء، أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين خلايا تنظيم داعش وقوات النظام والميليشيات المساندة لها في المنطقة الواقعة بين أثريا وخناصر بريفي حماة الشرقي وحلب الجنوبي الشرقي، أسفرت عن مقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام، بالإضافة لسقوط أكثر من 30 مسلحا من تنظيم داعش بين قتيل وجريح.

وشهدت أرياف إدلب وحماة وحلب والرقة يوم الثلاثاء الماضي، اشتباكات عنيفة، بين خلايا تنظيم داعش المنتشرة في البادية السورية وقوات النظام والميليشيات المساندة لها، بالتزامن مع غارات من الطيران الحربي على محاور الاشتباكات.

وتركزت الاشتباكات في قرية رسم المفكر شرقي مطار أبو الظهور بريف إدلب الشرقي، وقرية غيطل التابعة لناحية تل الضمان جنوبي حلب، ورجم عسكر والأندرين بريف حماة الشمالي الشرقي، وبادية الرصافة بريف الرقة.

يذكر أن خلايا تابعة لتنظيم داعش تنشط في البادية السورية، وشنت عشرات الهجمات والكمائن ضد قوات النظام والميليشيات المساندة لها في البادية، تمكنت خلالها من قتل وجرح العشرات واغتنام أسلحة وذخائر وآليات.

 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*