بشار الأسد يدعو قواته لمواصلة مسيرتهم في تدمير سوريا

دعا رأس النظام السوري بشار الأسد قواته لمواصلة مسيرتهم في تدمير مدن وبلدات سوريا، بذريعة محاربة قوى الشر والإرهاب.

جاء ذلك في كلمة وجهها بشار الأسد اليوم السبت، إلى القوات المسلحة عبر مجلة “جيش الشعب” بمناسبة الذكرى الـ 75 لتأسيس الجيش السوري.

واعتبر الأسد أن ما حققته قواته كان كبيرا وعظيما، وتجلى بوضوح على امتداد ما يزيد عن تسع سنوات من عمر هذه الحرب الإجرامية التي مارست فيها القوى الاستعمارية شتى أشكال الإرهاب والعدوان على سورية وشعبها الصامد.

وأضاف، “كنتم مع شعبنا الأبي في مختلف مراحل هذه الحرب الإرهابية العدوانية أسيادا وأحرارا وأباة، في وقت توهم فيه البعض أنهم قادرون على تطويع إرادتكم والنيل من عزيمتكم فأسقطتم أوهام غطرستهم، وجابهتم عربدات قوى الشر والإرهاب الذين استمرؤوا الغدر والعدوان وأثبتم في خضم التحديات وغمار المعارك أنكم أهل الثبات والتضحية والإقدام والشجاعة”.

ودعا بشار الأسد في ختام حديثه قوات بلاده إلى مواصلة مسيرة تدمير مدن وبلدات سوريا، بحجة تحرير كامل تراب الوطن من شراذم الإرهاب ودنس الاحتلال، وأضاف، “أنتم معقد الأمل والثقة، وبكم تشمخ الهامات وتتحقق الأمجاد وينتصر الوطن”.

وتأتي هذه التوجيهات بالتزامن مع حشود عسكرية كبيرة لقوات النظام والميليشيات المساندة لها على خطوط التماس مع فصائل المعارضة على جبهات جبل الزاوية ومعرة النعمان وكفرنبل وسراقب بريف إدلب، وسط أنباء عن اقتراب عمل عسكري في المنطقة.

 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*