غارات جوية على مواقع لقوات النظام والميليشيات الإيرانية جنوب وشرقي سوريا

تعرضت مواقع قوات النظام والميليشيات الإيرانية في دير الزور والقنيطرة لغارات جوية أمس الاثنين، أوقعت قتلى وجرحى ودمرت أهدافا لقوات النظام.

وأفادت مصادر محلية أن طائرات حربية مجهولة نفذت على مدى أربع ساعات متواصلة غارات جوية مكثفة على مواقع الميليشيات الإيرانية في قاعدة الإمام علي وبادية البوكمال بريف دير الزور الشرقي.

وأشارت المصادر إلى أن القصف أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات الإيرانية وتدمير مقرات ومستودعات أسلحة.

وشنت طائرات مروحية تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي هجوما على مواقع لقوات النظام في محافظة القنيطرة، وذلك ردا على محاولة زرع عبوات ناسفة قرب السياج الحدودي في الجولان.

وأوضح المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي “أفيخاي أدرعي” أن القصف شمل أهداف منها مواقع استطلاع ووسائل جمع المعلومات، ومدافع مضادة للطائرات، ووسائل قيادة وسيطرة تابعة للنظام.

وأشار “أدرعي” إلى أن هذا الهجوم يأتي ردا على محاولة زرع عبوات ناسفة قرب هضبة الجولان، مضيفا أن النظام السوري مسؤول عن أي عملية تنطلق من أراضيه ضدها.

وأعلن الجيش الإسرائيلي يوم الأحد، قتل خلية مكونة من 4 أشخاص كانوا يحاولون زرع عبوات ناسفة قرب السياج الحدودي في الجولان، وأشارت وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن الخلية تتبع للميليشيات الإيرانية.

وكانت مروحية اسرائيلية استهدفت في 24 تموز الفائت، مواقع لقوات النظام في عين التينة في بلدة حضر بريف القنيطرة، والسرية 112 دبابات في بلدة جملة غربي درعا، تتضمن مواقع رصد ووسائل تجميع استخبارات، ردا على إطلاق قذائف باتجاه هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*