“لمى عبادي” بالرسم عوضت عن النطق والسمع

اختتم معرض “حكايتي” للرسامة “لمى عبادي” في مدينة جسر الشغور أول أمس الخميس بمشاركة مجموعة من الفعاليات والحضور المميز.

وقالت منظومة الدفاع المدني في محافظة إدلب إن عناصرها شاركوا الرسامة في معرضها، وقاموا بتكريمها وتسليمها درع الإبداع والتميز.

لمى عبادي البالغة من العمر عشرين عاما، عوضت عن حرمانها من السمع والنطق بموهبة الرسم، لتعبر عن مشاعرها وعن معاناة أهلها في المناطق المحررة.

وتتميز لوحاتها بقربها من واقع الحياة في إدلب، مبرزة مآسي النزوح والاعتقال والقصف، ما دفع بالكثيرين لزيارة معرضها ودعم موهبتها.

 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*