فيديو.. لبناني يضايق لاجئ سوري بسبب سلة إغاثة

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا للاجئ سوري في لبنان، تعرض للمضايقة من قبل أحد اللبنانيين بسبب سلة أغاثة كان يحملها.

ويظهر في المقطع المواطن اللبناني وهو يسأل اللاجئ عن جنسيته، وعن سبب أخذه للمساعدات المقدمة للمتضررين من انفجار بيروت، ليوضح اللاجئ أن المساعدة كان قد حصل عليها من الأمم المتحدة.

ويضيف المواطن اللبناني بنبرة استنكار، عن علاقة الأمم المتحدة بالمساعدات، ليحاول اللاجئ إفهامه أن هذه المساعدة هي من حق الجميع ولا سيما اللاجئين.

ولاقى الفيديو استهجانا من قبل نشطاء سوريون ولبنانيون، ووصفوه بالعنصرية اتجاه السوريين الهاربين من الحرب في لبنان، في حالات متكررة من الكراهية لهم.

أحد المعلقين باسم عقوب الحريري قال: “شي مخزي تكبر على ناس بسيطة مو قادرة تعيش أبسط عيشة كمان استجواب بدها كرتونة إغاثة، مابعرف حجم القهر يلي بينتاب الشخص بهيك موقف بس الله يفرجها ع الشعب السوري ويرجع يعيش بكرامة ببلدو والله يغنينا عن الجميع”.

فيما كتب أبو إبراهيم: “الله يرحم أيامك يا السوري لمه كنت تستقبل كل ناس بدون سؤال، بس معليش الله كريم بتعود أيامك يا السوري”.

إبراهيم الهاشم كتب: “المفروض فيك يا مواطن يا لبناني تسأل جماعة حزب اللات شو عم يعملوا بسوريا وهنن كانو سبب قتل السوريين وتهجيرهم، اما اذا جينا عالعيب فمن المعيب تضيق عينك على كرتونة معونة لعائلة غريبة مهجرة من ديارها وساكنة ببلد غريب”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*