مقتل جندي تركي في هجوم على نقطة تركية في إدلب

قتل جندي تركي وأصيب آخر بعد تعرضهم لهجوم شنه مسلحون مجهولون في بلدة معترم جنوبي إدلب.
وأعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان لها عن وفاة الرقيب “سرداد أصلان” في المشفى متأثرا بإصابته في هجوم رغم محاولات إنقاذه، فيما تداولت وسائل إعلام تركية وفاة الأخير متأثرا بإصابته بهجوم لمسلحين يستقلون سيارة هاجموا إحدى النقاط التركية في محيط مدينة أريحا.
وتعرضت النقطة العسكرية التركية في قرية سلة الزهور بريف جسر الشغور غربي إدلب على الطريق الدولي M4 يوم الجمعة 28 آب الفائت للاستهداف بسيارة مفخخة، ما أدى لمقتل عنصر من فيلق الشام المكلف بحراسة النقاط العسكرية التركية وإصابة عدد من العناصر، كما تسبب بإصابة عدد من الجنود الأتراك.
وكان فصيل عسكري جديد أطلق على نفسه اسم “سرية أنصار أبي بكر الصديق” قد تبنى عملية الاستهداف، مؤكدا أن أحد مقاتليه ويدعى “أبي سليمان الأنصاري” أغار بسيارته المفخخة على النقطة التركية، ما أدى لمقتل وإصابة العشرات من الجيش التركي الذي وصفه بجيش الناتو، وحراسهم من الجيش الوطني الذي وصفه بالجيش الوثني، بحسب بيان الفصيل.
يذكر أن عناصر من القوات التركية قاموا في 12 تموز الفائت بتوزيع منشورات على الأهالي بريف إدلب، تدعو إلى مساعدة القوات المسلحة التركية، ضد الهجمات التي تتعرض لها.
وطالب المنشور من الأهالي مساعدة القوات التركية، وعدم إعطاء الفرصة للخونة، مؤكدا أن القوات التركية سترد على ي هجمات تتعرض لها بالأشد.

 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*