اغتيال مساعدان وعنصر من قوات النظام بدرعا

اغتال مسلحون مجهولون مساعدان وعنصر من قوات النظام في درعا، في استمرار لمسلسل الاغتيالات التي تضرب المحافظة منذ سيطرة قوات النظام عليها.

وأفادت وسائل اعلام محلية، بأن مسلحين مجهولين أطلقوا النار على المساعد “هشام حسين الفجر” والمجند “حسين الداهوك” من مرتبات اللواء 61 التابع لقوات النظام قرب دوار الشيخ مسكين بريف درعا اليوم السبت، ما أدى لمقتلهما.

كما أسفر الاستهداف عن إصابة مدنيان صادف تواجدهما قرب مكان الاستهداف، نقلوا على إثرها إلى مستشفى درعا الوطني.

وأشارت المصادر إلى مقتل المساعد “محمد صالح جلال” من مرتبات إدارة المخابرات العامة في قوات النظام أمس الجمعة، برصاص مجهولين بين بلدتي المسيفرة وكحيل شرقي درعا، أثناء توجهه إلى مكان خدمته في محافظة السويداء.

وشهد يوم الخميس 5 عمليات اغتيال في محافظة درعا، حيث تم اغتيال عميد في الفرقة الخامسة في قوات النظام بين بلدتي بصر الحرير وناحتة شرقي درعا، وعنصرين من الفرقة الرابعة في بلدة نهج بريف درعا الغربي، وقاض سابق في محكمة دار العدل في مدينة جاسم شمالي درعا، وعميلين للميليشيات الإيرانية في بلدة محجة شمالي درعا، بالإضافة إلى اغتيال شاب في حي طريق السد بمدينة درعا.

 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*