اغتيال ضابط من قوات النظام ومقتل عنصر بالخطأ في درعا

اغتال مسلحون ضابطا من قوات النظام برتبة ملازم قرب بلدة السهوة بريف درعا، فيما قتل عنصر آخر في بلدة حيط، نتيجة إطلاق النار على نفسه بالخطأ.

وأفاد موقع تجمع أحرار حوران، بأن مسلحين مجهولين أطلقوا النار بشكل مباشر على الملازم في قوات النظام “رواد مفيد الجمال” على طريق السهوة – خربا شرقي درعا، ما أدى لمقتله.

وأشار الموقع إلى أن “الجمال” من محافظة السويداء، ويخدم على حاجز عسكري في بلدة السهوة.

وأفادت وسائل اعلام محلية، بمقتل العنصر “عمر رضوان المصري” نتيجة إطلاق النار على نفسه بالخطأ أثناء قيامه بتنظيف بندقيته على أحد الحواجز في بلدة حيط بريف درعا، مشيرة إلى أن “المصري” يعمل مع إحدى المجموعات التابعة للفرقة الرابعة في قوات النظام.

وقتل عنصرين من قوات النظام يوم الخميس، جراء انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون على الطريق الواصل بين تل أحمر وخان أرنبة بريف القنيطرة.

وتشهد قرى وبلدات محافظتي درعا والقنيطرة عشرات الهجمات من قبل عناصر مسلحة مجهولة، استهدفت مواقع وحواجز قوات النظام في المحافظة، وقادة وعناصر سابقين من فصائل المعارضة، وعناصر التسويات وشخصيات مدنية مقربة من نظام الأسد، وأخرى مرتبطة بحزب الله والميليشيات الإيرانية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*