هجوم لوحدات الحماية الكردية يودي بحياة جندي تركي شمال حلب

أودى هجوم مسلح شنته وحدات الحماية الكردية في عفرين شمالي حلب بحياة جندي تركي، حسبما أعلنت وزارة الدفاع التركية.
 
الوزارة أكدت في بيان لها اليوم الخميس، أن الهجوم أودى بحياة الرقيب أول محمد ألتون في منطقة قاعدة باصوفان بريف عفرين.
 
وأضافت أن القوات التركية كانت تتمركز في المنطقة حين وقع الاشتباك وتمثل بمحاولة تسلل من قبل الوحدات الكردية.
 
الوزارة ذكرت أنها ردت بتحييد 6 من الوحدات عقب الحادثة، وأكدت أن ما تبقى من العناصر عمدوا إلى الهروب بسيارات الإسعاف.
 
وأصدر والي هاتاي بياناً قال فيه إنه سيتم إرسال جثمان الراحل المسجل في منطقة نصيبين بماردين إلى مسقط رأسه بعد المراسم العسكرية التي ستقام في ولاية هاتاي.
 
وأعلنت ما تسمى “قوات تحرير عفرين”، عن تنفيذ عملية نوعية ضد الجيش التركي في عفرين بحسب ما نشرته وسائل اعلام كردية.
 
وشنت قوات تحرير عفرين في 27 تشرين الثاني، عملية نوعية استهدفت مقرا لفصائل الجيش الوطني المدعوم من تركيا في قرية الباسوطة التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين، ما أدى لمقتل 5 عناصر، وإعطاب 4 آليات عسكرية.
 
ونشرت وسائل اعلام كردية مقطعا مصورا، يظهر فيه استهداف المقر العسكري بثلاث صواريخ موجهة، ضمن سلسلة من العمليات النوعية لقواعد الجيش التركي ومقرات فصائل الجيش الوطني في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي.
 
ويأتي ذلك وسط حديث عن عملية عسكرية تركية محتملة ضد الوحدات الكردية قد تحدث في ريف الرقة وتحديداً في عين عيسى قرب تل أبيض.
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*