صحة إدلب تحذر من موجة جديدة لفيروس كورونا

حذرت مديرية صحة إدلب اليوم الثلاثاء، الأهالي في الشمال السوري المحرر بشكل عام ومحافظة إدلب بشكل خاص، من موجة ثانية لانتشار فيروس كورونا في المنطقة.
 
وقالت مديرية الصحة في بيان لها اليوم، بدأت أعداد الإصابات بفيروس كورونا بالارتفاع، حيث تم فرض الإغلاق الكامل على إحدى قرى ناحية جنديرس في عفرين، بعد التزايد الكبير في أعداد الإصابات المسجلة فيها.
 
وأضاف البيان، أن المناطق السورية الأخرى تسجل يوميا إصابات متزايدة، كذلك الدول المجاورة وخاصة تركيا، والتي تشهد حاليا موجة تفشي جديدة للوباء أكثر عنفا من السابق، ما يزيد المخاوف من حدوث ذروة جديدة بأعداد الإصابات في الشمال المحرر.
 
وأشارت صحة إدلب إلى أنه بناء على هذه المعطيات يتوجب الحذر الشديد، وأخذ الموضوع على محمل الجد، واتباع الإجراءات الوقائية الضرورية بشكل صارم، وعدم التهاون فيها، موضحة أن النمط الجديد من الفيروس أكثر تطورا وخطورة من النمط السابق.
 
 
وسجلت شبكة الإنذار المبكر في وحدة تنسيق الدعم أمس الاثنين، 31 إصابة في الشمال السوري 4 في مركز مدينة إدلب و9 في حارم بريف إدلب، و15 في عفرين و2 في الباب وواحدة في جرابلس بريف حلب، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات إلى 21394 إصابة.
 
كما سجلت 5 حالات شفاء في اعزاز بريف حلب، ليرتفع عدد حالات الشفاء إلى 19547 حالة، وذلك بعد إجراء 587 تحليل جديد، وتصنيف وفاة سابقة كوفاة مرتبطة بفيروس كورونا ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 638 وفاة.
 
 
وفي مناطق سيطرة النظام، أعلنت وزارة الصحة التابعة النظام أمس الاثنين، عن تسجيل 122 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرة النظام، وتماثل 111 حالة للشفاء، ووفاة 10 حالات، ليرتفع عدد الإصابات المعترف بها من قبل النظام إلى 19526 إصابة شفيت منها 13316 حالة وتوفيت 1323 حالة.
 
أما في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، أعلنت هيئة الصحة التابعة للإدارة الذاتية اليوم الثلاثاء عن تسجيل 279 إصابة جديدة و6 حالات شفاء و4 حالات وفاة، لترتفع حصيلة الحالات المعلن عنها إلى 11092 حالة، شفيت منها 1340 حالة، وتوفيت 400 حالة.
 
عالميا، بلغ عدد المصابين بفيروس كورونا حول العالم حتى اليوم الثلاثاء 6 نيسان، 132,605,378 مليون، توفي منهم 2,876,756 مليون، في حين تعافى من المرض 106,881,730 مليون، بحسب موقع Worldometers.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*