بعد ارتفاع أعداد المصابين بكورونا.. حكومة الإنقاذ تغلق أماكن التجمعات في إدلب

أصدرت حكومة الإنقاذ التابعة لهيئة تحرير الشام اليوم الاثنين، تعميما يقضي بإغلاق أماكن التجمعات العامة في مناطق سيطرتها في محافظة إدلب ويف حلب الغربي، وذلك للحد من انتشار وباء كورونا بعد الارتفاع الكبير بعدد الإصابات في المناطق المحررة.

وطالبت حكومة الإنقاذ في تعميمها من الوزارات والهيئات والجهات العامة إغلاق صالات الأفراح وأماكن الألعاب الجماعية والمسابح العامة والملاعب والصالات الرياضية ومدن الألعاب والملاهي ومعاهد رياض الأطفال.

وأضافت حكومة الإنقاذ أن هذا التعميم جاء حرصا منها على سلامة الأهالي في المناطق المحررة ونظرا لازدياد أعداد الإصابات بفيروس كورونا في المناطق المحررة بشكل عام ومنطقة حارم بريف إدلب بشكل خاص.

وجاء هذا التعميم بعد ساعات من مناشدة مديرية صحة إدلب و21 منظمة إنسانية عاملة في الشمال السوري، الجهات المعنية بتأخير بدء دوام المدارس وتخفيف التجمعات في الأسواق والمطاعم والمتنزهات والمساجد، واقتصار عمل المؤسسات على الحد الأدنى من الموظفين، وذلك بعد الارتفاع الكبير بأعداد المصابين بفيروس كورونا، ووصول القطاع الطبي إلى مرحلة الإشغال التام لكافة مشافي كورونا في المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*