جهات فلسطينية تستنكر موقف السلطة الفلسطينية المتضامن مع النظام السوري

شجب “تجمع مصير” موقف السلطة الفلسطينية المتضامن مع النظام السوري، برفضه لمشروع قرار تجريد النظام السوري من حقوقه في منظمة حظر الأسلحة الكيماوية، وذلك بعد موقف مندوب فلسطين الذي صوت ضد القرار خلال الجلسة التي عقدتها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

ونشرت مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا بيان تجمع مصير الذي جاء فيه: “إن هذا التصويت يكشف حجم تمادي قيادة السلطة الفلسطينية، في التغطية على جرائم الكيماوي التي ارتكبها النظام السوري بحق المدنيين الأبرياء، والتي تم إثبات مسؤولية قوات النظام عن وقوعها، حين قامت بشن هجوم كيماوي على بلدة سراقب في ريف إدلب عام 2018، وهو ما خلصت إليه آليات لجان التحقيق الدولية، بما فيها لجنة تقصي الحقائق وتحديد الهوية التابعة لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية”.

وعبر التجمع عن غضبه من الموقع المستهجن والمشين الذي اتخذته السلطة الفلسطينية، المناقض يتناقض لمبادئ الحرية والعدالة وإنصاف الضحايا، والتي تشكل أساس وجوهر القضية الفلسطينية.

وفي سابقة لها جردت منظمة حظر الأسلحة الكيماوية يوم الأربعاء الماضي النظام السوري من حقه في التصويت داخل الهيئة، بعد ثبوت مسؤوليته عن الهجمات الكيماوية عام 2018، وامتناعه عن التعاون مع المنظمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*