قتلى وجرحى من قوات النظام بعملية إنغماسية غربي حلب وقصف على نبل والزهراء

تعبيرية

قتل عناصر من قوات النظام بينهم ضباط أمس الثلاثاء، إثر عملية إنغماسية نفذها الحزب الإسلامي التركستاني على أحد المحاور بريف حلب الغربي.

وأفادت مصادر ميدانية، بأن 4 عناصر من الحزب الإسلامي التركستاني، نفذوا ليل الثلاثاء عملية إنغماسية نوعية على محور بلدة ميزناز بريف حلب الغربي، وتمكنوا من قتل 4 ضباط و5 عناصر من قوات الحرس الجمهوري التابعة لقوات النظام.

وتعرضت بلدتي نبل والزهراء الشيعيتين غربي حلب مساء أمس لقصف مدفعي مجهول المصدر، ما تسبب بمقتل عدد من عناصر قوات النظام والميليشيات المساندة لها، بالإضافة لمقتل امرأة وإصابة طفلة بجروح.

وتضاربت الأنباء عن مصدر القذائف، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن القصف.

وذكرت وكالة سانا التابعة للنظام أن مصدر القصف هو المناطق الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة بريف حلب الغربي والجنوبي الغربي.

فيما أعلنت وسائل إعلامية أخرى أن مصدر القصف هو منطقة براد الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني والجيش التركي بريف عفرين شمالي حلب.

وفي ريف إدلب الجنوبي، استهدفت فصائل المعارضة بقذائف الهاون مواقع وتجمعات قوات النظام في بلدتي الترنبة وكفربطيخ في محيط مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي.

وتشهد مناطق التماس بين قوات النظام وفصائل المعارضة قصفا متبادلا وعمليات قنص بشكل يومي، ما تسبب بمقتل وجرح العشرات في صفوف الطرفين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*