لدعم استضافة اللاجئين السوريين.. لبنان يطلب تمويلاً إضافياً من الاتحاد الأوروبي

دعت مسؤولة لبنانية بارزة الاتحاد الأوروبي إلى تمويل بلادها لدعم استضافة اللاجئين السوريين.

جاء ذلك وفق تغريده لوزيرة الدفاع ووزير الخارجية بالوكالة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية زينة عكر.

وطالبت عكر الاتحاد الأوروبي بتقديم مساعدات إضافية إلى لبنان خلال اجتماع مع وفد من الاتحاد الأوروبي.

وناقش الاجتماع النزوح السوري وتداعياته، وضرورة زيادة دعم الاتحاد الأوروبي للبلدان المضيفة للاجئين ومنها لبنان.

كما ناقشت الانتخابات النيابية اللبنانية في عام 2022 ودعت وفد الاتحاد الأوروبي إلى دعم لبنان بشكل عاجل.

وتحدثت عن ضرورة إدخال المساعدات الإنسانية والتربوية في ظل الظروف الراهنة.

ويعيش في لبنان نحو 1.5 مليون لاجئ سوري، من بينهم ما يقارب مليون سوري مسجلون لدى مفوضية اللاجئين.

ومن بين هؤلاء نحو 88% منهم تحت خط الفقر المدقع، بحسب إحصائيات أممية.

ويعاني لبنان أزمة غير مسبوقة، مع نقص الوقود والطعام والمواد الضرورية الأخرى.

وتسبب ذلك بتدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد، وانخفاض قيمة العملة، وتعثر تشكيل الحكومة.

ووصف البنك الدولي في وقت سابق الأزمة في لبنان، بأنها الأسوأ على المستوى العالمي منذ 150 عاماً.

وباتت احتياطيات المصرف المركزي بالعملات الأجنبية، بالكاد تكفي الحد الأدنى من الاحتياطي الإلزامي الذي يسمح بالتغطية القانونية لأموال المودعين في المصارف الخاصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*