مظاهرات واحتجاجات أمام النقاط التركية في الشمال السوري تضامنا مع أهالي جبل الزاوية

شهدت مناطق الشمال السوري مظاهرات شعبية واحتجاجات أمام النقاط التركية تضامنا مع أهالي جبل الزاوية واحتجاجا على قصف النظام وروسيا على جبل الزاوية وصمت فصائل المعارضة المسلحة والقوات التركية باعتبارها ضامنا لاتفاق وقف إطلاق النار.

وخرج عشرات المدنيين في بلدات تفتناز والمسطومة ومعترم وكفرلوسين وأرمناز بريف إدلب ومدينة اعزاز بريف حلب، بمظاهرات احتجاجية، طالبوا خلالها القوات التركية بتحمل مسؤولياتها تجاه ضمان وقف عمليات التصعيد العسكري التي تشنها قوات النظام وروسيا على المناطق المحررة.

وأحرق المتظاهرون الإطارات المطاطية أمام القاعدة العسكرية التركية في معسكر المسطومة جنوبي إدلب، والنقطة العسكرية التركية في بلدة معترم بجبل الزاوية، احتجاجا على صمت الضامن التركي عن المجازر التي ترتكبها قوات النظام وروسيا.

وشهدت قرى وبلدات جبل الزاوية جنوبي إدلب أمس الخميس، انتفاضة شعبية وإشعال الإطارات أمام النقاط التركية في احسم وبليون وكنصفرة وإبلين ومعراتة وتل النبي أيوب وغيرها وعلى الطرقات التي تسلكها آليات الجيش التركي، تعبيرا عن غضبهم واحتجاجهم على صمت القوات التركية عن المجازر المرتكبة بحق المدنيين في المنطقة باعتبارها طرفا ضامنا لاتفاق وقف إطلاق النار في إدلب.

واعتبر ناشطون أن وجود القوات التركية في جبل الزاوية، كان دافعا لعودة آلاف العائلات لقراهم ومنازلهم، بعد اتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين تركيا وروسيا، إلا أن عدم التزام قوات النظام وروسيا بالاتفاق يضع القوات التركية في موقع المسؤولية لوقف التصعيد على المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*