وكالات روسية: مخابرات النظام السوري تعتقل مراسلاً حربياً روسياً بأوامر روسية

تتداول مواقع ووكالات إخبارية روسية مقربة من الجيش الروسي، معلومات عن اعتقال مخابرات النظام السوري للمراسل الحربي الروسي الشهير، أوليغ بلوخين، في سوريا.

المعلومات التي نقلتها وسائل الإعلام هذه قالت إن بلوخين موقوف منذ أيام عند النظام السوري، وطالب صحفيون عسكريون روس بأن تتدخل وزارة الخارجية الروسية لإطلاق سراحه.

اعتقال

من هو أوليغ بلوخين ؟

ويعد بلوخين أشهر مراسل حربي يرافق القوات الروسية منذ أيلول 2015 في سوريا، إلى جانب أنه شارك في تغطية معظم المعارك الكبيرة في سوريا، ورافق أيضا مرتزقة “فاغنر” في البادية السوري.

وتتحدث المصادر ذاتها عن أن سبب الاعتقال هو اتهام بلوخين بتسريب معلومات خطيرة وفق وصفها، مشيرة إلى أنه يحمل الجنسية الأوكرانية، مايعني أنه قد يكون سرب معلومات تتعلق بالغزو الروسي لأوكرانيا ضد مصلحة موسكو.

وبلوخين لا يقتصر عمله على نقل الأحداث العسكرية بل له تقارير مصورة عديدة عن الواقع المعيشي في الساحل السوري وحلب.

 

وله حساب (قناة) على تطبيق “تليغرام” فيها آلاف المتابعين، ولم يلاحظ أي توقف في نشر الأخبار خاصة التي تتعلق بالحرب الروسية الأوكرانية، حتى صباح اليوم الإثنين.

وبحسب الدستور الأوكراني فالجنسية أحادية في أوكرانيا أي لا يسمح أن يكون لدى المواطن الأوكراني جنسية أخرى.

ووفق خبير بالشأن الروسي، لموقع تلفزيون سوريا، فإن الواقع المعاش يدل علة وجود الكثير ممكن يحملون الجنسيتين (الروسية والأوكرانية).

ويضيف من جهة أخرى بلوخين هو اسم عائلة يدل على أن قوميته روسية و ليست أوكرانية، لذلك قد يكون مولود في أوكرانيا أو نشأ فيها لكنه تحول إلى الجانب الروسي لاحقاً.

ويعود آخر نشاط إعلامي له في سوريا إلى حزيران من العام الفائت حين صور اشتباكات عسكرية بين “هيئة تحرير الشام” وعناصر النظام بأحد المناطق في إدلب.

وحتى الساعة لم تعلق أي وسيلة إعلام تابعة للنظام السوري أو وسائل الإعلام الروسية الرسمية على أنباء اعتقال بلوخين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*