17 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا شمال غرب سوريا

توفي 17 شخصاً يوم أمس الخميس بفيروس كورونا، في ظل انهيار الوضع الصحي ونقص المستلزمات الطبية والتجهيزات الضرورية للحالات الحرجة لمصابي كورونا، وبالتزامن مع إشغال كافة أسرّة العناية المشددة في المشافي الخاصة بفيروس كورونا شمال غرب سوريا.

وقال الدفاع المدني السوري إن فرقه المختصة، نقلت يوم أمس الخميس 21 تشرين الأول 17 حالة وفاة من المشافي الخاصة بفيروس كورونا في شمال غرب سوريا، ودفنتها وفق اجراءات احترازية مشددة.

وأضاف الدفاع المدني أن الفرق المختصة للتابعة له نقلت 33 مصاباً، إلى مراكز ومشافي العزل الخاصة بفيروس كورونا في شمال غرب سوريا.

وأشار الدفاع المدني إلى استمرار الموجة الثانية من فيروس كورونا بمنحنى تصاعدي وسط أرقام متزايدة، تسجلها الجهات الطبية في شمال غربي سوريا بأعداد المصابين والوفيات.

وكانت مديرية صحة إدلب قد أعلنت عن تسجيل 699 إصابة جديدة في الشمال السوري، منها 400 في محافظة إدلب يوم الأربعاء 20 تشرين الثاني 2021 ليصبح إجمالي الإصابات 84358، وتصنيف 4 حالات وفاة سابقة كوفيات مرتبطة بفيروس كورونا ليصبح إجمالي الوفيات 1614 حالة وفاة.

ويُشدد الدفاع المدني السوري على جميع الأهالي المدنيين بضرورة أخذ اللقاح، واتباع إرشادات الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، من خلال ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي وتعقيم اليدين باستمرار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*