شهداء وجرحى في قصف جوي على تل مرديخ وخان شيخون

شنّ الطيران الحربي الروسي صباح اليوم السبت، عدة غارات جوية على عدة مدن وبلدات في ريف إدلب، أسفرت عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى.
وقال مراسل زيتون: إن عدداً من المدنيين سقطوا بين شهيد وجريح في بلدة “تل مرديخ” جنوب مدينة سراقب، جراء استهداف الطيران الحربي الروسي البلدة بعدة غارات جوية، إذ استشهد شاب وأصيب عنصران من الدفاع المدني أثناء محاولتهما تفقد موقع القصف وإسعاف الجرحى.
وأسفرت الغارات الجوية الروسية التي استهدفت تجمعاً لمدنيين يقطنون الخيام شرق مدينة خان شيخون، عن استشهاد مدنيين اثنيين وإصابة ثالث بجروح خطرة.
كما استهدف الطيران الروسي كلاً من أطراف مدينة معرة النعمان، وأطراف قرية كفرعميم شرق سراقب، ومحيط بلدة حيش بريف إدلب الجنوبي، وبلدة سرجة في جبل الزاوية، بعدة غارات جوية، دون ورود معلومات عن وقوع إصابات حتى الآن.
هذا وكان الطيران الحربي الروسي قد استهدف مدن وبلدات ريف إدلب بأكثر من 50 غارة جوية، أسفرت عن سقوط أكثر من 9 شهداء و 12 جريحاً معظمهم من النساء والأطفال، فضلاً عن خروج مشفى الرحمة بمدينة خان شيخون عن الخدمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*