أمريكا تلغي ضربة عسكرية ثانية لسوريا

قالت صحيفة وول ستريت جورنال أمس الخميس أن الرئيس الأمريكي جو بايدن ألغى ضربة عسكرية ثانية كانت مقررة لموقع في سوريا أواخر الشهر الماضي.

وأضافت الصحيفة أن بايدن أمر بشن غارات على هدفين في شرق سوريا في 26 شباط الماضي، لكنه ألغى الضربة بعد تحذير تلقاه في الدقائق الأخير من الاستهداف.

وأوضحت الصحيفة أن التحذير جاء بعد رصد طيران الاستطلاع الأمريكي عن وجود امرأة وطفلين كانوا داخل فناء أحد المواقع المقرر استهدافها، وهو ما دفع الرئيس الأمريكي إلى إلغاء الاستهداف الثاني والإبقاء على الهدف الأول.

وذكرت شبكات محلية أن الضربة الأمريكية التي استهدفت ميليشيات إيرانية أسفرت عن تدمير 9 مبان ومقتل 17 شخصا جراء الغارات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*