شهيد وجرحى مدنيون بقصف قوات الأسد وقسد على ريفي إدلب وحلب

استشهد مدني وأصيب آخرون بجروح اليوم الأربعاء، جراء قصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد وقسد على المناطق المحررة بريفي إدلب وحلب.

وأفاد الدفاع المدني باستشهاد مدني وإصابة 6 آخرون بجروح، بقصف مدفعي مصدره المناطق التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية وقوات النظام، استهدف الأحياء السكنية ومرافق عامة في مدينة اعزاز شمالي حلب.

وذكر مركز اعزاز الإعلامي، بأن قوات قسد استهدفت مدينة اعزاز بأكثر من 15 قذيفة مدفعية وصاروخية، وتسبب باستشهاد “أحمد نواف الخلف” وإصابة كل من: محمد أورال ومحمد خلف وأحمد حاجولة وزكريا حلبية ونواف الكدور واثنين آخرين بجروح.

وردا على القصف، استهدفت مدفعية الجيش التركي وفصائل الجيش الوطني مواقع قوات قسد في مدينة تل رفعت وبلدة مرعناز وقرية الملك والمخيم في ناحية عين عيسى شمالي حلب.

وفي إدلب، قال الدفاع المدني السوري، إن مزارعين اثنين أصيبوا اليوم الأربعاء إثر قصف مدفعي من قوات النظام استهدف الأراضي الزراعية بين بلدتي معارة النعسان شرقي إدلب وكفرنوران غربي حلب.

وكثفت قوات النظام اليوم من قصفها على بلدة معارة النعسان والمناطق المحيطة بها، واستهدفتها بأكثر من 50 قذيفة مدفعية، كما تعرضت بلدتي كفر عويد والفطيرة جنوبي إدلب لقصف مدفعي.

من جانبها، أعلنت فصائل المعارضة عن استهداف مواقع وتجمعات قوات النظام والميليشيات المساندة لها على محاور مزارع الأربيخ شرقي إدلب والملاجة جنوبي إدلب، بقذائف الهاون. وتمكنت من قنص عنصر من قوات النظام على محور بلدة كوكبا بجبل شحشبو جنوبي إدلب.

يذكر أن مدينة اعزاز تعرضت في 15 شباط الفائت لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، ما تسبب باستشهاد 3 مدنيين وإصابة 7 آخرين بينهم طفل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*